رائج
الهلال

ﺛﻼﺙ ﺷﻜﺎﻭﻱ ﺿﺪ ﺍﻟﻬﻼﻝ ﻭﺻﻠﺖ إلى ﺍﻟﻔﻴﻔﺎ

من المتوقع ان يعاني الهلال من ثلاث شكاوي ضده حيث ﺗﻘﺪﻡ ﺍﻟﺘﻮﻧﺴﻲ ﻧﺒﻴﻞ ﺍﻟﻜﻮﻛﻲ ﻣﺪﺭﺏ ﺍﻟﻬﻼﻝ ﺍﻟﺴﺎﺑﻖ، ﻭﺛﻨﺎﺋﻲ ﺍﻟﻔﺮﻳﻖ ﺑﻦ ﻓﺮﺝ ﻭﺑﻮﻟﻌﻴﺪﺍﺕ ﺑﺸﻜﻮﻱ ﺿﺪ ﺍﻟﻬﻼﻝ الى الفيفا ، يطالبون فيها بمستحقاتهم المالية من نادي الهلال السوداني.وﻗﺎﻟﺖ ﻣﺼﺎﺩﺭ ﺧﺎﺻﻪ ﻓﻲ ﺍﻟﺨﺮﻃﻮﻡ ﺍﻟﻴﻮﻡ طبقاً لـ(كفرووتر) أﻥ ﻣﺪﺭﺏ ﺍﻟﻬﻼﻝ ﺍﻟﺴﺎﺑﻖ ﺍﻟﺘﻮﻧﺴﻲ ﻧﺒﻴﻞ ﺍﻟﻜﻮﻛﻲ ﺗﻘﺪﻡ ﺑﺸﻜﻮﻱ ﺭﺳﻤﻴﺎ ﺍﻟﻲ ﻟﺠﻨﺔ ﺍﻻﻧﻀﺒﺎﻁ ﺑﺎﻻﺗﺤﺎﺩ ﺍﻟﺪﻭﻟﻲ ﻟﻜﺮﺓ ﺍﻟﻘﺪﻡ‏ (ﺍﻟﻔﻴﻔﺎ) ﺑﺨﺼﻮﺹ ﻣﺴﺘﺤﻘﺎﺕ ﻣﺎﻟﻴﺔ ﺭﻓﺾ.

ورفض ﺍﻟﻜﺎﺭﺩﻳﻨﺎﻝ ﺭﺋﻴﺲ ﻧﺎﺩﻱ ﺍﻟﻬﻼﻝ ﺗﺴﻠﻴمه مستحقاته المالية، ﻭﻛﺸﻔﺖ ﺫﺍﺕ ﺍﻟﻤﺼﺎﺩﺭ ﺍﻥ ﻻﻋﺒﺎ ﺍﻟﻬﻼﻝ ﺍﻟﺴﺎﺑﻘﻴﻦ ﺷﻬﺎﺏ ﺑﻦ ﻓﺮﺝ ﺑﻮﻟﻌﻮﻳﺪﺍﺕ ﺗﻘﺪﻣﺖ ﺑﺸﻜﻮﻱ ﺃﻳﻀﺎ ﺑﺨﺼﻮﺹ ﻣﺴﺘﺤﻘﺎﺕ ﻣﺎﻟﻴﺔ لتضاف الى قائمة شكاوي ضد الفريق.

مواد ذات صلة: هل أخطأ الهلال في الاستغناء عن محترفيه الأجانب ؟

مواد ذات صلة: الهلال يخذل جماهيره ويودع دورى أبطال أفريقيا 

ﻭﺗﻮﻗﻊ ﺍﻟﻤﺼﺪﺭ ﺃﻥ ﻳﺼﻞ ﺧﻄﺎﺏ ﻣﻦ ﺍﻟﻔﻴﻔﺎ ﺍﻟﻲ ﺍﻟﻬﻼﻝ ﺑﻌﺪ ﻧﻬﺎﻳﻪ ﻋﻄﻠﺔ ﻫﺬﺍ ﺍﻷﺳﺒﻮﻉ ﻓﻲ ﺃﻭﺭﺑﺎ ﺑﺨﺼﻮﺹ ﺗﻠﻚ ﺍﻟﺸﻜﺎﻭﻱ.

ﻭﻋﻠﻤﺖ ‏الصحيفة أﻥ ﺍﺗﺼﺎﻻﺕ ﻗﺎﻡ ﺑﻬﺎ ﺍﻟﻤﺪﺭﺏ ﺍﻟﺘﻮﻧﺴﻲ ﻧﺒﻴﻞ ﺍﻟﻜﻮﻛﻲ ﻻﺣﺘﻮﺍﺀ ﺍﻷﺯﻣﺔ ﻟﻜﻦ ﻓﺸﻞ ﻓﻲ ﺍﻟﺤﺼﻮﻝ ﻋﻠﻰ ﺭﺩ ﻣﻦ ﻗﺒﻞ ﺭﺋﻴﺲ ﺍﻟﻬﻼﻝ ﺃﺷﺮﻑ ﺍﻟﻜﺎﺭﺩﻳﻨﺎﻝ.

وكان نادي الهلال السوداني في أغسطس من عام 2019 قرر عدم تمديد عقد المدرب التونسي نبيل الكوكي، وقرر الهلال أن يواصل المدرب العام صلاح محمد أدم .

يذكر أن استغناء نادي الهلال عن محترفيه التونسي شهاب بن فرج والجزائري بولعويدات دون أن يشاركا في مباريات كاملة وكانت مشاركتهم من خلال التدريبات فقط وهذا ما يعضد شكاوي ضد النادي.

وجاء الاستغناء عن الثنائي بتوصية من المدير الفني للهلال صلاح أحمد آدم ، ويعتبر إنهاء التعاقد مع بن فرج وبولعيدات بهذه الطريقة.

هو الأول من نوعه بتاريخ نادي الهلال بعد أن فشل الثنائي في إثبات أنفسهم للجهاز الفني الجديد لفريق الهلال.

عقوبات

يشار إلي أن الاتحاد الأفريقي لكرة القدم في فبراير الجاري أقرّ ، عقوبات قاسية على نادي الهلال السوداني بعد الأحداث الأخيرة التي شهدتها مباراته أمام الأهلي المصري في دوري أبطال أفريقيا .

ويخوض الهلال 4 مباريات بمسابقات الاتحاد الأفريقي للأندية دون جماهير، وغرامة قدرها 100 ألف دولار، منها 50 ألف دولار مع وقف التنفيذ بشرط عدم إدانة الفريق بارتكاب جريمة مماثلة في غضون عام واحد .

المصدر : كفرووتر

اترك رد

X
X