رائج
علي بلدو

علي بلدو يطالب بوجود طبيب نفسي في مفاوضات جوبا

دعا الدكتور علي بلدو استشاري الامراض النفسية والعصبية الى وجود طبيب نفسي في مفاوضات جوبا التي تجمع الحكومة السودانية والحركات المسلحة في دولة جنوب السودان.

وقال بلدو ان الحاجز النفسي و عدم الاستعداد الذهني، و ما يعتمل في النفوس، هو السبب المساعد في طول امد التفاوض بين الفرقاء في سلام جوبا و دون تحقيق نتائج ملموسة علي الارض.

وأوضح ان سبب تعقيد السام هو عدم الثقة في الطرف الاخر و الشك في النوايا و الجدية والمصداقية، جنبا الي جنب مع  عدم القدرة علي التخلص من رواسب الماضي و التجارب و الخبرات النفسية المريرة.

مواد ذات صلة: علي بلدو : تلاميذ يدمنون المخدرات وظهور (الدلفري)

مواد ذات صلة: بلدو : غسيل العدة للازواج يساعد علي خفض حالات الطلاق

مشيراى الى ان وجود طبيب نفسي يساعد في تسهيل صعوبة الاعتذار و الاعتراف و الغفران لدي  اطراف التفاوض التي تعاني من الخوف من القواعد و هواجس التخوبن والانسلاخ و التنكر.

الى جانب النظرة السالبة للمستقبل و توقعات نقض العهود و الالتفاف عليها في بلاد ذات سمعة في هذا الامر، مما بعقد الامور و يلقي بظلاله الشاحبة علي سير عملية التفاوض برمتها.

وقال علي بلدو المختص في المجال النفسي ان كثرة الاحتفالات و التقسيم لمسارات جهوية، اضافة للتعليق و المد و الرفع و كثرة الحديث و التبسم و الثناء علي الطرف الاخر   كلها تعتبر من الحيل النفسية للتغطية علي احداث اختراق خقيقي في الملفات المهمة و الخلافية.

  اختتم علي بلدو افاداته بالتشديد علي وجود طبيب نفسي لاذابة الجليد و تهيئة الاطراف لقبول السلام، و حتي لا تستمر المفوضات بهذه الصورة العقيمة الي يوم القيامة.

وكان عضو مجلس السيادة الانتقالى ، المتحدث باسم وفد الحكومة إلى مفاوضات السلام، محمد حسن التعايشى ، أعلن استئناف المفاوضات الخاصة بمسار دارفور ، لمواصلة الحوار حول ما تبقى من الموضوعات، كما تم استئناف مسار شرق السودان.

#الثورة_السودانية
المصدر: خرطوم ستار

 

 

 

اترك رد

X
X