رائج
الفنان عمر احساس

عمر إحساس يغني للسودان ودارفور في ليلة السلام

يعانق فنان دارفور والسودان عمر إحساس جمهوره في الساعة السابعة والنصف مساء يوم غد الثلاثاء الرابع من فبراير من خلال حفل ساهر بمسرح دار اتحاد المهن الموسيقية بشارع النيل بمدينة ام درمان  .

ويعد الحفل هو الأول من نوعه في العام 2020 للفنان عمر إحساس المسئول الثقافي في اتحاد المهن الموسيقية ومن المنظر أن يقيم بعده حفلات وطنية ساهرة اخرى.

 ويأتي الحفل بعنوان (ليلة أغنيات للوطن والسلام) وهو من تنظيم اتحاد الفنانين السودانيين في اطار حفلات العام الجديد 2020 بعد ان قدم الاتحاد في موسم 2019 مجموعة من الحفلات.

مواد ذات صلة: عمر إحساس يغني في حفل تكريم سفير خادم الحرمين الشريفين

مواد ذات صلة: عبد القادر سالم وسيف الجامعة وعمر احساس يحتلون شارع النيل

ومن المتوقع أن يقدم الفنان عمر احساس مجموعة من الاغنيات المسموعة التي اشتهر بها منها (دارفور بلدنا) و (حمرة) و(زولي هوي) و(دروب السلام) و(الصغيرون).

وكان احساس قد شارك في حفل نظمه الاتحاد في شارع النيل بمناسبة ذكرى ثورة ديسمبر المجيدة مع مجموعة من المطربين من اجيال مختلفة منهم رئيس اتحاد الفنانين عبد القادر سالم .

وشارك في الحفل نائب رئيس الاتحاد نجم الدين الفاضل والأمين العام سيف الجامعة و محمود تاور وعصام محمد نور ومامون عوض صالح والعمرابي وعثمان الأطرش.

ويعد عمر إحساس من جيل التجديد في الأغنية السودانية المستندة على التراث الإقليمي المحلي وقدم لونية غنائية تقوم على الايقاعات الدافورية الراقصة المتفردة.

وهو واحد من الفنانين السودانيين القلائل الذين جابوا العالم كرسل للموسيقى السودانية المعاصرة ونقلها إلى خارج نطاقها المحلي و تميز بمحاولاته في استيعاب موسيقى الراب و الريجي ضمن أعماله الغنائية.

ولد عمر إحساس في مدينة نيالا بولاية جنوب دارفور ، واسمه الأصلي هو عمر أحمد مصطفى وقدم عبر اثير الإذاعة السودانية في أم درمان أغانيه على نطاق واسع.

ومنحته أغانيه التي تجمع بين الإيقاعات والأنغام المحلية والكلمات التي تتحدث عن السلام، شهرة محلية داخل السودان وعالمية في بلدان كالمملكة المتحدة، والصين، والولايات المتحدة.

 

#الثورة_السودانية
المصدر: خرطوم ستار

 

اترك رد

X
X