رائج
بنات ثانوي والفلوس

سينما عفراء تعرض الفلوس وتؤجل ستموت في العشرين

بدات سينما مول عفراء بالخرطوم عرض فيلم الفلوس المصري للمطرب المصري تامر حسني في وقت كان جمهور السينما في السودان يتوقع أن تعرض السينما الفيلم السوداني ستموت في العشرين.

والفلوس فيلم تشويق وإثارة مصري من إخراج سعيد الماروق، وتأليف محمد عبد المعطي، ومن بطولة تامر حسني، وزينة، وخالد الصاوي، وعائشة بن أحمد، ومحمد سلام.

يدور الفيلم حول سيف، نصاب محترف، تستعين به الفتاة الجميلة الثرية حلا، ليساعدها في استعادة أموالها من نصّاب آخر، لتبدأ سلسلة لا نهائية من الخدع والألاعيب التي تختلط فيها مفاهيم الحب والصداقة والحياة.

مواد ذات صلة: “ستموت في العشرين” في المركز الأول على رأس قائمة لأفضل 20 فيلم عربي 2019

مواد ذات صلة: ستموت في العشرين يفتتح مهرجان العين السينمائي

وحسب تصريحات مخرج فيلم ستموت في العشرين أمجد أبو العلا فان اسرة الفيلم لم تجد مكانا للعرض سوى سينما عفراء مول الا ان السينما فضلت لاتفاقات سابقة عرض فيلم الفلوس.

وقال ان فيلم ستموت في العشرين كان من المفترض ان يعرض ايضا في سينما قاعة الصداقة بالخرطوم الا ان ادارة السينما قررت ايضا عرض فيلم الفلوس المصري .

وتعرض سينما عفراء ايضا حالياً الفيلم المصري المثير بنات ثانوي وهو فيلم كوميدي مصري تم عرضه في 6/يناير/2020، وحقق أكثر من مليونين وستمائة الف جنيه ويحكي عن خمس فتيات في مرحلة المراهقة.

وتبث سينما عفراء مول ايضا فيلم (دوليتل ) وهو فيلم مغامرة خيالي أمريكي من انتاج عام 2020 من إخراج ستيفن غاغان ، وهو من انواع الكوميديا الحديثة ويعتمد على الصوت.

ومن المتوقع أن تبدا سينما عفراء مول عرض فيلم (ستموت في العشرين) عقب انتهاء فترة بث أحد الأفلام الثلاثة في اول عرض جماهيري له في السودان بعد أن تعثر العرض بسبب الفلوس.

وحسب أمجد فان الجهة الموزعة للفيلم (سودان فيلم فاكتوري) والجهة الراعية (منتدى دال الثقافي) فشلت في عرض الفيلم في السودان بعد ان منحته المصنفات الفنية الضوء الاخضر للعرض بتصنيف عمري محدد.

#الثورة_السودانية

المصدر: خرطوم ستار

 

 

 

 

 

 

اترك رد

X
X