رائج
أوفسايد
لقطة من فلم أوفسايد الخرطوم \ وكالات

أوفسايد الخرطوم فلم افتتاح الدورة السادسة لمهرجان السينما المستقلة

تنطلق يوم الثلاثاء الدورة السادسة من مهرجان السودان للسينما المستقلة بمشاركة 81 فيلما بين الروائي والوثائقي والطويل والقصير تعرض في تسعة مراكز عرض.

وتشارك في المهرجان أفلام من مصر وسوريا ولبنان وتونس والمغرب وإيطاليا وألمانيا والنرويج وفنلندا والبرتغال وتركيا وإيران ومقدونيا والبرازيل والأرجنتين وجنوب أفريقيا وكينيا.

وفي هذا العام يعرض المهرجان في الافتتاح فيلم (أوفسايد الخرطوم) للمخرجة مروة زين الذي شارك في العديد من المهرجانات العربية والغربية خلال 2019 ولم يعرض بعد في السودان.

أوفسايد الخرطوم ،فلم مروى يتابع فريق كرة قدم،تدريباته ومبارياته،لكن الفريق هنا فريق مكون من النساء، ما جعل هذا الفلم يتتبع سلسلة من القضايا الحيوية التي تخص الحياة المزدوجة في الخرطوم ، الصراع الطبقي وآثامه كان حاضراً بقوة في الفلم، قضايا النوع إلى جانب كفاح نساء للإنعتاق من سطوة سلطات ذكورية متحالفة مع منظومة فساد كبيرة.

الفلم يحكي الكثير عن السودان من زوايا حادة بروح فيها الكثير من الغضب والشاعرية والحنان، حيث أستطاعت المخرجة مروة زين برفع السقف عالياً بتقديمها عملاً راديكالياً مصمم لأن يكون وخزة في الضمير الجمعي، و وثيقة مهمة لما يحدث في هذه المدينة العجيبة الغامضة.

وحول الفلم ذكر الناقد السينمائي طلال عفيفي : ” في فبراير ٢٠١٩ شاهدت الفلم في قاعة من قاعات مهرجان برلين، في الخلفية كانت الثورة السودانية في أمجد لحظاتها وأعلى بسالاتها ،وكان فلم مروى الذي بدأت في إنتاجه منذ العام ٢٠١٧ تقريباً يشرح الكثير.. ويروي حكايات القهر والألم التي عايشها سودانيات كُثر على هامش المدينة والحياة اليومية؛ عمل فني يتحرك في أراضي وعرة ومساحات لا تسمح بالكثير من الدندشة لكن لم تعجز مروى من أن تجعله رقيقاً وشفافاً “.

 

#الثورة_السودانية

المصدر :خرطوم ستار

اترك رد

X
X