رائج
ديفيد هيل
مساعد وزير الخارجية الأمريكي ديفيد هيل \ وكالات

ديفيد هيل :ندعم التحول الديمقراطي فى السودان

شدد مساعد وزير الخارجية الأمريكى ديفيد هيل، على دعم بلاده الثابت للتحول الديمقراطى في السودان مشيدًا بجهود الحكومة الانتقالية الرامية لتعزيز السلام والازدهار وحقوق الإنسان في السودان.

وقالت وزارة الخارجية الأمريكية فى بيان أن ذلك جاء خلال اجتماع عقده هيل اليوم مع وزيرة الخارجية السودانية أسماء عبد الله فى العاصمة واشنطن حيث أكد أهمية استكمال تشكيل الحكومة الانتقالية من خلال إنشاء المجلس التشريعى الانتقالي.

وقال ديفيد هيل أنهما ناقشا كذلك التقدم المحرز في محادثات السلام بين حكومة السودان وجماعات المعارضة المسلحة إضافة إلى الحاجة لمواصلة تنفيذ الإصلاحات الاقتصادية المحلية.

وأكد البيان أن الوزيرة السودانية والمسؤول الأمريكي حاجة السودان إلى تلبية جميع المعايير السياسية والقانونية ذات الصلة لحذف السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب.

وأوضح البيان أن ديفيد هيل أعرب عن مخاوف الولايات المتحدة بشأن الوضع في ليبيا وطلب دعم السودان في تنفيذ قرارات مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة الرامية إلى حل هذا النزاع.

وأعلن وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو مطلع الشهر الماضي أن بلاده والسودان ستقومان بتبادل السفراء بعد انقطاع استمر حوالى ربع قرن.

وتبادلت الولايات المتحدة والسودان السفراء بينهما، بعد انقطاع دام 23 عاما، بحسب تصريح وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو تزامن مع أول زيارة لرئيس الوزراء السوداني، عبد الله حمدوك، إلى واشنطن.

وظلت العلاقات الأمريكية السودانية طوال تاريخها تمر بفترات مد وجزر، وشد وجذب، وتترواح بين قطبي المواجهة والاحتواء. وقد وصلت إلى أسوأ مراحلها في تسعينيات القرن الماضي مع فرض الولايات المتحدة لعقوبات اقتصادية شاملة على الحكومة السودانية.

#الثورة_السودانية

المصدر : أخبار السودان

اترك رد

X
X