رائج
حمادة صدقي
المدير الفني السابق لفريق الهلال حمادة صدقي / Egypt Today

حمادة صدقي يكشف الحقائق ويفتح النار على الكاردينال

أخرج المدرب المصري حمادة صدقي ، المدير الفني السابق لفريق الهلال، أخرج الهواء الساخن حول العديد من القضايا التي عقبت تركه مهمة تدريب الأزرق والعودة لمصر عبر بوابة سموحة.

وقال صدقي في حوار مطول مع موقع (كووورة) العربي إن مشكلة الهلال الأساسية تكمن في إدارة النادي التي وصفها بالقصور، وهاجم رئيس النادي أشرف الكاردينال متهماً إياه  بعدم القدرة على تسيير الأمور الإدارة بطريقة محترفة.

وقال حمادة صدقي إن الكاردينال لم يفق بالوعد الذي قطعه  بشأن مواعيد الحصول على المستحقات المادية، بالإضافة إلى أن الإقامة هناك كانت غير مريحة تماما، حيث كان هناك شرط توفير شقة وسيارة لي، لكني فوجئت بفندق، وسيارة تقوم فقط بتوصيلي إلى المران.

وأضاف: ” عقب مباراة النجم الأولى، التي نجحنا في الفوز بها، فوجئت بصديق قديم منذ أن كان لاعبا، هو هاشم كندورة، وهو شخص في قمة الاحترام، وتوقعت أنه جاء ليرحب بي، لكن رده كان أن رئيس النادي عينه مدربا عاما، دون أن يخبرني أحد بذلك”.

مواد ذات صلة: أحداث السودان هل تؤثر على إقامة مباراة الهلال والأهلي بالخرطوم؟
مواد ذات صلة: هلال السودان يصل تونس و النجم يحشد (25) ألف متفرج

وعن تصريحات رئيس الهلال ضده أفاد صدقي بأن كلام الكاردينال غير صحيح، وأنه سيتقدم بشكوى إلى الاتحاد الدولي (فيفا) بشأنه، وهو السبب فيما يمر به الفريق.

ومضى قائلاً: “أنا لم أهرب مثلما اتهمني (رئيس الهلال)، لأن عقب كل مباراة أسافر كالمعتاد إلى مصر، على حسابي الخاص، وتوصلني سيارة النادي إلى المطار”.

وواصل صدقي هجومه على الكاردينال بالقول: “رفضت العودة، لأنه شخص لا يحترم الناس ولا المواعيد، وشعرت بالإهانة”.

وامتدح صدقي لاعبي الهلال، واصفاً إياهم باللاعبين المتميزين، بالإضافة إلى كونهم أصحاب خلق”.

وختم بالقول : “حقيقةً كنت أتمنى أن أستمر معهم، لأن نادي الهلال له قيمة كبيرة، في إفريقيا والوطن العربي، لكن ينقصه إدارة محترفة”.

 

#الثورة_السودانية

المصدر: كووورة

اترك رد

X
X