رائج
الميزانية
تجمع المهنيين السودانيين وكالات

تجمع المهنيين : نرفض الميزانية وسياسة الصدمة لن تجدي نفعاً

قال تجمع المهنيين اليوم انه يرفض الميزانية العامة التي تمت إجازتها عبر مجلس الوزاء ، معتبرها وصفة لمفاقمة الأزمات اوتجريب المجرّب،وذات السياسات التي افتتح بها نظام الإنقاذ عهده المُباد فيما اسماه بالتحرير الاقتصادي.

وقال التجمع في بيان تحصلت عليه خرطوم ستار  “من موقعنا النقابي والمنحاز لمصالح جماهير المهنيين والعاملين بأجر، نؤكّد أننا لن نقبل أن تتولى حكومة الثورة تنفيذ سياسة الصدمة التي كانت تتوعّد بها الإنقاذ، وأن أي مشروع لمعالجة الاختلالات الهيكلية في الاقتصاد السوداني بما في ذلك تقليص دعم السلع ينبغي أن يتم وفق خطة متدرجة بآجال لا تقل عن ثلاث إلى خمس سنوات.

وطالب البيان مجلسي السيادة والوزراء بعدم المضي في إجازة هذه الميزانية بصورتها الراهنة،والتشديد على إعادة فحص ودراسة كل تقديراتها، وضرورة توسيع التداول حولها عبر مؤتمرٍ اقتصادي عاجل يشارك فيه مختصون من مدارس مختلفة، تجنبًا لوضع العراقيل أمام حكومة الثورة وعزلها جماهيريًا، وحفاظًا على وعود ثورة ديسمبر في العدالة والعيش الكريم.

وواصل التجمع بيانه قائلاً :”الإجراءات المقترحة وعلى رأسها رفع الدعم تتعارض مع موجهات دعم القوة الشرائية للمواطن وخفض التضخم، تبدو تقديرات الموازنة عن مستوى التضخم المتوقع في 2020 غير واقعية على الإطلاق، فالتضخم الناتج عن رفع الدعم وفق الجدول المقترح، مقروءًا مع الزيادة المزمعة في عرض النقود، سيتجاوز على الأرجح ثلاثة أضعاف توقع الموازنة”.

 

المصدر :خرطوم ستار 

 

اترك رد

X
X