رائج
قمة منتظرة
قمة منتظرة بين برشلونة وريال مدريد \ سكواك

قمة منتظرة بين برشلونة وريال مدريد بالكامب نو غداً

تتجه أنظار العالم مساء الغد إلى الكامب نو حيث يلتقي برشلونة مع ريال مدريد في قمة منتظرة، ويفصل فارق الأهداف بين الجانبين في الجزء العلوي من جدول الدوري الإسباني، لذلك فوز واحد من الفريقين سيجعله ينفرد بصدارة الدوري الإسباني وحيداً.

الكلاسيكو هو مباراة لا تحتاج إلى أي ضجيج إضافي ، لكن الانتظار الطويل للمواجهة الأولى من الموسم قد أثار شهية أكثر قبل مواجهة الأربعاء التي يتوقع ان تكون مثيرة على ضوء المستويات المميزة التي يظهر بها الفريقان في الفترة الحالية من الموسم وخصوصاً ريال مدريد.

بالكاد يمكن كتابة السيناريو بشكل أكثر إثارة ، حيث يتساوى الجانبان في النقاط في صدارة الدوري الإسباني بعد انتهاء عطلة نهاية الأسبوع وفارق الأهداف لمصلحة برشلونة هو الوحيد الذي يبقيهم في صدارة الدوري.

برشلونة

سلسلة برشلونة في الفوز  بسبع مباريات على التوالي في الدوري الإسباني توقفت الأسبوع الماضي بعد التعادل بهدفين لكل أمام ريال سوسييداد في الانويتا ، في مواجهة شهدت غياب تام لليونيل ميسي الذي لم يصنع الفارق هذه المرة.

تعرض برشلونة للخسارة  ثلاث مرات في الدوري هذا الموسم ، رغم أن  أخر هزيمة لهم قد كانت منذ سبتمبر ويخوضون مباراة الأربعاء بعد خسارة واحدة فقط من آخر 17 مباراة في جميع المسابقات المحلية والأوروبية.

قرعة دور ال16 من دوري أبطال أوروبا وضعت برشلونة في مواجهة ساهلة نوعاً ما ضد نابولي الذي يمر بمشاكل عديدة ، والخروج امام كل من روما وليفربول على التوالي في الموسمين الماضيين يضع فالفيردي تحت ضغط كبير هذا الموسم على مستوى المسابفة الأوروبية ،ولكن قبل ذلك عليه محاولة تحقيق نتيجة إيجابية في الكلاسيكو.

ريال مدريد

احتاج ريال مدريد  إلى هدف متأخر من  كريم بنزيمة في الدقيقة 95 للخروج بنقطة من ملعب المستايا الصعب والبقاء مع برشلونة في نفس المركز ، وهو الأمر الذي يجعل الفريق الملكي يدخل الكلاسيكو بمعنويات كبيرة رغم الغيابات العديدة التي ضربت التشكيلة الأساسية لزين الدين زيدان.

سيواجه ريال مدريد فريق بيب جوارديولا  مانشستر سيتي في دور الـ 16 من دوري الأبطال ، حيث يتطلعون إلى إعادة تأسيس أنفسهم كملوك أوروبا  مرة أخرى بعد الخروج المخيب الموسم الماضي أمام أياكس الهولندي ، لكن قبل ذلك يجب عليهم الخروج بنتيجة إيجابية من الكامب نو  والتي ستمنحهم دفعة معنوية كبيرة في مقبل المباريات.

غيابات الفريقين

سيكون ريال مدريد بدون نجمه إيدين هازارد الذي يغيب عن المباراة بسبب إصابة في القدم ، هازارد هو واحد  من عدد من الغائبين للزوار ، مع غياب كل من مارسيلو وجيمس رودريغيز وماركو أسينسيو ولوكاس فاسكويز بسبب الإصابة أيضاً.

في جانب برشلونة ، يواصل عثمان ديمبيلي مسلسل الإصابات ،بينما يغيب آرثر لنفس الأمر-  من المفهوم أن النادي غير سعيد به بشكل خاص بعد أن أثرت بعض جلسات التزلج على الجليد على شفائه.

المصدر :  خرطوم ستار

اترك رد

X
X