رائج
السكن الجماعي

اتجاه لحظر السكن الجماعي والفردي داخل المنشآت الصناعية بالخرطوم

خلص الاجتماع المشترك بين المجلس الاعلي للتنمية البشرية والعمل ومحلية الخرطوم إلي إعتماد حزمة من الإجراءات بين الجانبين ، من ضمنها الاتجاه لحظر السكن الجماعي.

 وتتعلق تلك القرارات بتنفيذ وترتيب برامج العمل وتأهيل العاملين ورفع قدراتهم والتدريب والتطوير الإداري وتحكيم مبادئ الصحة والسلامة المهنية.

وطبقا لمتابعات (خرطوم ستار) مع اعلام محلية الخرطوم اليوم، شدد الاجتماع برئاسة معتمد محلية الخرطوم اللواء ركن (م) صبري بشري حسن الشاذلي بحضور الأمين العام للمجلس الاعلي للتنمية البشرية والعمل عبد العاطي محمد خير.

 وشدد  عبد العاطي علي ضرورة إجازة القوانين واللوائح الخاصة بقانون العمل والسلامة المهنية والتفتيش للمرافق الصناعية خلال العام 2020م ومناقشة نقطة السكن الجماعي.

يذكر أن المناطق الصناعية في ولاية الخرطوم بها العديد من المناطق السكنية التي يقطنها المواطنون.

وتسبب الحريق الذي اندلع بمصنع سالومي في المنطقة الصناعية بحري في وفاة عدد من الأشخاص الذين يسكنون بالقرب من المصنع.

مراقبون أبلغوا خرطوم ستار أن الفقر وأزمة السكن في العاصمة هما من يدفعا الفقراء للسكن في المناطق الصناعية.

فيما اقر الاجتماع بالاتجاه لحظر السكن الفردي والجماعي داخل المنشآت الصناعية لتنافيه مع الصحة والسلامة المهنية مع تفعيل لائحة الجزاءات تجاه المنشآت المخالفة للقانون.

 إلي ذلك أكد الاجتماع أهمية الارتقاء ببرامج التدريب وبرامج الجدارات المنفذة علي مستوي الوحدات الحكومية بالولاية وضرورة التطوير الإداري للعاملين والتقييم الذاتي للمؤسسات بجانب رفع كفاءة العاملين والتوسع في التدريب المهني والتدريب التحويلي للشباب، إضافة أهمية تلافي الآثار السالبة في إنفاذ قوانين العمل.

 وناقش الأجتماع أيضا أوضاع العمالة المؤقتة والضبط المهني للعمالة الحرة لضمان التزامهم بتجويد المهن الممارسة، وأمن الاجتماع علي تواصل التنسيق المشترك بين الجانبين وصولا لتنمية بشرية متوازنة بمواقع العمل.

المصدر : خرطوم ستار

اترك رد

X
X