رائج
سميرة البلوي
الشاعرة والإعلامية سميرة البلوي

الشاعرة سميرة البلوي تقدم برنامج ثورة شعب بتلفزيون السودان

كسب تلفزيون السودان توقيع الشاعرة والإعلامية نجمة ولاية كسلا سميرة البلوي وقدمت أمس فترة مفتوحة بعنوان ثورة شعب تحت إشراف مدير البرامج بهيئة الإذاعة والتلفزيون السر السيد .

وتناولت من خلال الحلقة التي قدمتها من إستديو البروفسير علي شمو بالتلفزيون أدب ثورة ديسمبر المجيدة والأشعار والأغنيات والهتافات التي رددها الثوار والكنداكات خلال المواكب و اعتصام القيادة العامة.

ووقفت سميرة البلوي على جماليات شعارات (تسقط بس) و(سقطت ما سقطت صابنها) و (دم الشهيد ما راح) وقالت إن اكثر شعار أعجبها هو (تلاتين سنة بترقص الليلة رقصتنا) وهتفت من داخل الاستديو رافعة علامة النصر (حرية سلام وعدالة والثورة خيار الشعب) و(حرية سلام وعدالة مدنية خيار الشعب).

وتأتي إطلالتها عبر الشاشة القومية بعد أن أعلنت مقاطعتها للفضائيات السودانية منذ إنطلاقة شرارة الثورة وظلت تنتقد من خلال وسائل التواصل الإجتماعي سيطرة النظام البائد على وسائل الإعلام الحكومية والخاصة وكبت الحريات وحظر الرأي والرأي الأخر.

وكانت سميرة البلوي التي تعود جذورها ألى شرق السودان قد لمع نجمها بعد تخرجها في كليه الاقتصاد والعلوم الإدارية من خلال قناة النيل الأزرق التي قدمت بها برنامج (بيوت وحكايات) ثم انتقلت الى قناة أم درمان .

مواد ذات صلة : فهيمة عبدالله تفاجئ أبناء الشرق بأغنية (أدلي) البجاوية

مواد ذات صلة : فوز تلفزيون السودان بالجائزة الأولى في التبادلات العربية

وتفرغت خلال الفترة الماضية للعمل الخاص من خلال شركتها نمبر ون للإنتاج الفني التي سعت عبرها لإعادة إنتاج الحضارة السودانية والتوثيق للأزمنة والأمكنة التراثية وقدمت عبرها برنامج (فال وترحال) الذي وجد مشاهدة عالية عبر شاشة (الشروق) .

وقد شاركت كشاعرة في كثير من المنابر الشعرية بتقديم الشعر الفصيح والدارجي ولها ديوان بعنوان (يا محارب) ولها عدد من الأشعار التي تم تلحينها وتقديمها للمتلقين منها أغنية (عامراب) للفنانة فهيمة عبد الله وقد شاركت في مسابقة الملكة العربية عبر مبادرة مدراج.

وعُرفت سميرة البلوي بالنضال السياسي المبكر ضد نظام الإنقاذ البائد من خلال مشاركاتها في حزب مؤتمر البجا وظلت تنادي بالحرية والديمقراطية كقيم إنسانية  سامية ودعم قضايا المرأة، والجندر، وتسهم في نشر الوعي، بحقوق الإنسان والمعاهدات والمواثيق الدولية .

 

المصدر : خرطوم ستار

اترك رد

X
X