رائج
ليلى المغربي
الإعلامية ليلى المغربي / وسائل تواصل

فريد عبدالوهاب : ليلى المغربي لن تتكرر

قال الخبير الإعلامي الأستاذ فريد عبدالوهاب أن الراحلة ليلى المغربي إعلامية لن تتكرر حيث تفردت بصوتها الفخيم الشجي واستطاعت أن تطور مواهبها المتعددة فى مجالات التقديم البرامجي بالإذاعة والتلفزيون وفى جانب الشعر.

وقال فريد عبدالوهاب لدى حديثه لبرنامج (مساء جديد) على قناة النيل الأزرق فى فقرة خصصت للحديث عن ليلى المغربي إنها نشأت فى بيت مسكون بالأبداع.

وأضاف: إلتقينا فى برامج الأطفال بالإذاعة وكانت وقتها طالبة بمدرسة المليك، وبدأت بتقديم البرامج القصيرة وشكلت ثنائية متفردة فى برامج المنوعات من الأستاذ حمدى بدر الدين وإن كانت ارتبطت عند الناس ببرنامج الصباح لكنها كانت مذيعة شاملة تقدم الأخبار والبرامج الحوارية المختلفة.

ومضى في القول: إن كانت أم كلثوم هى سيدة الغناء العربي فإن ليلى المغربي هى سيدة المايكرفون العربي لكنها للأسف تعرضت إلى ظلم بائن من الأعلام السوداني بعد رحيلها الذى لم يوفها حقها وعطائها الكبير، وهذه سانحة طيبة لأشيد بقناة النيل الأزرق لتقديمها لمسة وفاء للراحلة ليلى المغربي المذيعة الآثرة والشاعرة التى تأثرت بعمها الشاعر الفذ مبارك المغربي.

مواد ذات صلة: لينا زين العابدين: النجاح لا يقتصر على أحد..والقِمة تسع الجميع
مواد ذات صلة: مدير قناة أنغام : لم نستعن بنورهان لأنها أفضل من المذيعة السودانية

تجدر الإشارة أن أشهر البرامج التي قدمتها الإعلامية الراحلة كان برنامج (إشراقه الصباح) الذي كانت تقدمه كل صباح، وتميزت الراحلة بأنها واحدة من المذيعات صاحبات الحضور القوي، وكانت ذات شفافية عالية في مجال الآداب والفلسفة.

وتوفيت الإعلامية أثناء تأديتها فريضة الحج في العام 1999م رفقة أختها هيام المغربي على إثر حادث مروري وهما في الطريق إلى مكة من مدينة جدة.

 

المصدر: قناة النيل الأزرق

اترك رد

X
X