رائج
السلطات الأمنية
رئيس جنوب السودان سلفاكير/بلاد النيلين

السلطات الأمنية تطلق سراح موظفين جنوب سودانيين

اطلقت  السلطات الأمنية السودانية بولاية النيل الأزرق سراح 7 موظف بوزارة مالية جنوب السودان كانوا بمعتقلاتها، وذلك يوم الجمعة الماضي.

وذكر سانتينو نيوان، وزير الإعلام الولائي في تصريح لراديو تمازُج ، إن السلطان بولاية النيل الأزرق السودانية قامت بإطلاق سراح سبعة من مواطني جنوب السودان من موظفي الضرائب واثنين من العسكريين الذين تم القبض عليهم بمنطقة “أطام” شمال شرق الولاية في أكتوبر الماضي.

وكانت السلطات الأمنية بولايتي سنار والنيل الأزرق الحدودية قد احتجزت أكثر من 20 موظفاً من موظفي الضرائب وأفراد الشرطة الخاصة بالحراسة.

وكشف كور أن المسؤولين بولاية النيل الأزرق أطلقوا سراح مواطني جنوب السودان المحتجزين لديها مقابل إطلاق السلطات الأمنية بشمال أعالي النيل سراح خمسة من العسكريين يتبعون للنيل الأزرق بعد أن ألقت السلطات الأمنية القبض عليهم داخل حدود شمال أعالي النيل منتصف الشهر الماضي.

وأوضح الوزير أن عملية إطلاق سراح المقبوض عليهم تم بناءاً لتوجيهات من قيادات عليا من الدولتين، مضيفا إلى أن هناك اتصالات تمت على مستوى الولايتين بشأن إطلاق الاسرى بين الولايتين.

وأشار كور رغم الانفلات التي تحدث بين الفينة والأخرى الا ان العلاقات بين الولايات المجاورة مع شمال أعالي ستظل باقية ويسودها الاحترام المتبادل بين الجانبين، مشيراً إلى أن حركة المواطنين البينية لم تتأثر بهذه التفلتات.

الجدير بالذكر ان العلاقة بين الحكومة السودانية ونظيرتها الجنوب سودانية تشهد تطورا إيجابيا بعد التغييرات التي طرأت على الشارع السوداني.

المصدر :بلاد النيلين

اترك رد

X
X