رائج
مجلس الصحافة
جانب من الإشتباكات بين أعضاء مجلس الصحافة والمطبوعات /

إشتباكات بين أعضاء مجلس الصحافة والمطبوعات

كشفت تقارير صحفية عن وقوع إشتباكات عنيفة بالايدي وسباب لفظي بين اعضاء في مجلس الصحافة والمطبوعات المحسوبين على النظام السابق واخرين رافضين لسياسات ادارة المجلس الحالية عقب اجتماع اليوم الاربعاء مع وكيل وزارة الاعلام الرشيد سعيد. وانعقد اجتماع عاصف بين الامين العام واعضاء المجلس مع وكيل الاعلام لبحث اوضاع المجلس وقانون الصحافة والمطبوعات.

وبحسب مصادر تاق برس فقد وقعت إشتباكات بين أعضاء بالمجلس تبادلوا فيها الاتهامات بالنفاق والتبعية للنظام السابق، بعد مغادرة وكيل الإعلام للاجتماع وقبل ان يهم بالصعود الى سيارته رفع احد اعضاء المجلس صوته في وجه زميل اخر له أمام بوابة مجلس الصحافة في وداع وكيل الاعلام ، وقال” السياسيين كذابين ومنافقين، الامر الذي جعل عدد من الاعضاء بالمجلس يتصدون له وتبادلوا الاتهامات” انتو كيزان مندسين في المجلس وما حنخليكم”، وتحول الامرالى مشاجرة عنيفة وإشتباكات بالايدي تدخل البعض لاحتوائه.

وابلغ بعض الرافضين لسياسات ادارة المجلس الحالية وكيل الاعلام في الاجتماع بان هنالك اعضاء محسوبين على النظام السابق”كيزان” يمثلون الدولة العميقة داخل المجلس ويعوقون العمل.

جدير بالذكر ان شبكة الصحفيين السودانيين سيرت موكباً يهدف لتفكيك بنية التمكين الإعلامي للنظام البائد، وتنقية المؤسسات الصحفية والإعلامية من بؤر الثورة المضادة، التي تعمل لإفشال جهود الحكومة الانتقالية وعزلها تنفيذا لمخططات بقايا، وذلك استناداً على نصوص الوثيقة الدستورية حيث جاء في نص المادة (12) من مهام الفترة الانتقالية.

المصدر: تاق برس

 

اترك رد

X
X