رائج
منى عبد الله الحكومة الانتقالية
حرم حمدوك في الحكومة الانتقالية المصدر باج نيوز

حرم رئيس الوزراء : كنا مترددين بشأن قيادة الحكومة الانتقالية

قالت السيدة الدكتورة منى عبد الله، حرم رئيس وزراء الحكومة الانتقالية عبد الله حمدوك عبر حوارها لصحيفة الحداثة، إن أسرتها كانت مترددة في قبول حمدوك لقيادة حكومة الثورة، لكّن الأسرة وافقت في نهاية الأمر بسبب الإجماع الذي حصل عليه الدكتور حمدوك من السودانيين.

مواد ذات صلة:احتجاجات بسبب ضم الحكومة الانتقالية الطيران المدني لوزارة الدفاع
مواد ذات صلة:تعرف القائمة المعتمدة لمرشحي الحكومة الانتقالية

كما وقالت حرم حمدوك :”النظام السابق كان يمنع رئيس الوزراء حمدوك من دخول السودان لاعتبارات سياسيه، حتى عندما توفيت والدته لم يسمح له بدخول ليودعها رغم انه وحيدها وكان هذا الشعور قاسيا جدا عليه”.

كما وأضافت بأن :” الغربه عن الوطن لم تكن خيارنا بل فرضت علينا “، وحول سؤلها عن اختيار حمدوك لرئاسة الوزراء قالت: ” الامر فاجأنا ولم نكن مهيئين لهذا الواقع، ولكن الإجماع الذي حصل عليه حمدوك من الشعب السوداني وحب الشعب له كان دافع قوى لقبوله بتولي المهمه وهذا شرف كبير لنا”.

تابع على الموقع أيضا:حمدوك: الحكومة الانتقالية لن ترفع الدعم دون موافقة الشعب السوداني
تابع على الموقع أيضا:حقيقة استقالة رئيس الوزراء عبد الله حمدوك من منصبه

واضافت :” لا أقول اننا ضحينا كأسرة وتركنا الاستقرار الذي كنا فيه لا أقول ذلك حين اتذكر الشهداء الذين دفعو ارواحهم فداء من أجل هذا التغيير”.

كما وأكدت حرم رئيس الوزراء أن حمدوك لديه رغبه كبيره وطموح من أجل النهوض بالسودان لمصافي الدول المتقدمه ومن اجل عن يعود لموقعه الطبيعي بين دول العالم، وأشادت منى بحكومة الثورة وأنها تسعى بخطوى ثابتة ومدروسه للنهوض بالبلاد.

المصدر / أخبار السودان

اترك رد

X
X