رائج
ندى القلعة
الفنانة ندى القلعة

فيديو للفنانة ندى القلعة قبل 23 سنة يثير ضجة

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي فيديو للفنانة الجماهيرية ندى القلعة يعود تاريخه للعام 1996م حيث ظهرت فيه الفنانة وهي فى سن صغيرة في بداياتها حيث كان يقارب عمرها الثانية والعشرين وهو عمر أبنائها الآن.

مواد ذات صلة:تبرئة فنانة شهيرة وصحفي من (قضية أخلاقية)
مواد ذات صلة:فنانة شهيرة تتبنى طفلة برغم تحذيرات أقربائها

تم تصوير المقطع في إحدى الحفلات التي أحيتها الفنانة ندى القلعة، حيث ظهرت وهي تردد إحدى الأغنيات المشهورة التي كانت تؤديها في بداياتها الفنية وهي أغنية (الخدار خدري).

ونال المقطع إعجاب متابعي السوشيال ميديا عبر فيسبوك، حيث جاءت بعض التعليقات عن نحافة الفنانة خلافا لوزنها الآن، وأشار البعض الأخر إلى أنها جميلة منذ صغرها حتى اليوم مشيدين باهتمام القلعة باطلالاتها منذ بدأيتها.

الجدير بالذكر أنه دائماًً ما تميل القلعة لأداء ما يعرف في السودان بـ( أغاني الحماسة) وهي نوع قديم من الغناء الشعبي يتم فيه تمجيد قيم الرجولة والفروسية والشهامة والكرم عند الرجال، وغالباً يؤلف كلمات هذه الأغاني النساء.

كما اشتهرت القلعة بتقديم نوع من أغاني النصح الاجتماعي الموجه غالباً للنساء والشباب، وتعد أغنيتها “راجل السترة” من أشهر ما قدمته في هذا الإطار.

وأثارت أغنيتها “خبر الشوم” التي وصفت فيها سلوك المثليين الرجال وهاجمتهم بشدة، ضجةً كبيرة عندما أطلقتها في العام 2015 وجرى منعها من قبل مجلس المصنفات الأدبية والفنية.

تابع على الموقع أيضا:ندى القلعة : أبو عركي يطول عمرك وما يقصر
تابع على الموقع أيضا:ندى القلعة تكشر عن أنيابها وتلوح بالقانون

وتعرف ندى بجمالها الأنثوي وفقاً للمعايير السودانية السائدة، كما أنها شديدة الاهتمام بمظهرها وبتفاصيله من مكياج وتسريحة وأزياء وزينة وإكسسوارات،  وأصبحت أيقونة الجمال والأناقة من قبل العديد من السودانيات، وباتت ثيابها ونقشات الحناء التي تظهر بها تشكل موضة تستمر إلى حين ظهورها بهيئة جديدة.

 

المصدر:كوش نيوز 

اترك رد

X
X