رائج
بائعات الأطعمة والشاي
إحدى بائعات الشاي في الخرطوم / Teller Report

حمدوك يعد بتذليل عقبات بائعات الأطعمة والشاي

 خرطوم ستار يناضل من أجل حرية التعبير وإعادة صفحته المغلقة على الفيسبوك

أعلن رئيس مجلس الوزراء د. عبد الله حمدوك اهتمام الدولة بالشرائح الضعيفة في المجتمع، ووعد بتقديم الدعم اللازم وتذليل كل العقبات التي تعترض عمل بائعات الأطعمة والشاي بمحليات ولاية الخرطوم بكل اطمئنان باعتبارهن من فئات المجتمع المهمة.

والتقي حمدوك بمكتبه يوم الأربعاء وفد الاتحاد التعاوني النسوي متعدد الاغراض بولاية الخرطوم برئاسة عوضية محمود كوكو رئيسة الاتحاد.

من جانبها أوضحت رئيس الاتحاد أن لقائهم برئيس مجلس الوزراء كان فرصة كبيرة لطرح كل القضايا التي تهم بائعات الأطعمة والشاي خاصة في الأحياء الطرفية لولاية الخرطوم والتي تشمل التعليم ومحو الأمية والسكن الشعبي.

مواد ذات صلة: إعلامية مصرية توثق لأشهر بائعة شاي عبر سكاي نيوز
مواد ذات صلة: مبادرة لتكريم بائعات الشاي في عيد الأم

وأشارت كوكو إلى أن اللقاء تطرق لمسألة توفير الحماية الاجتماعية إلى بائعات الأطعمة والشاي بجانب الشراكة مع القطاع الخاص والغرف التجارية بالأسواق بغية توفير المواد الغذائية لهن من الشركات والمصانع مباشرة.

وأعرب وفد الاتحاد عن شكره وتقديره للسيد رئيس مجلس الوزراء لاهتمامه المتعاظم ودعمه لقضايا المرأة العاملة.

تجد على الموقع أيضاً: “الجبنة” في شرق السودان .. نمط حياة يومي يفوح بالزنجبيل
تجد على الموقع أيضاً: باعة الشوارع .. نافذة أمل تُفتح بعد عناء

تجدر الإشارة إلى أن عدد بائعات الشاي في ارتفع بصورة ملحوظة خلال الأعوام الأخيرة الماضية، ففي العام 2017 كانت إحصائية بائعات الشاي والأطعمة في ولاية الخرطوم 27 ألف سيدة، ارتفعت إلى أكثر من 30 ألف وذلك وفقاً لرئيسة اتحاد بائعات الشاي والأطعمة عوضية كوكو.

وعانى غالبية النساء العاملات في مجال بيع الشاي والأطعمة، إلى حملات (كشات) مستمرة خلال العهد البائد، الأمر الذي ألقى بكاهله على كثير من الأسر السودانية.

 

المصدر: سونا

اترك رد

X
X