رائج
وزير الأوقاف
قال وزير الأوقاف والشئون الدينية نصر الدين مفرح / الجزيرة

وزير الأوقاف : حقوق المسيحيين واليهود ستعاد

خرطوم ستار يناضل من أجل حرية التعبير وإعادة صفحته المغلقة على الفيسبوك

قال وزير الأوقاف والشئون الدينية، نصر الدين مفرح، بأنه وجه نداء إلى اليهود السودانيين، الذين أجبروا على مغادرة بلادهم إلى العودة والمشاركة في إعمارها.

ونقلت صحيفة “الشرق الأوسط” عن وزير الأوقاف والشئون الدينية، اليوم الأحد، تأكيده، أن اليهود السودانيين تعرضوا لضغوط كبيرة، خاصة في عهد الرئيس الأسبق جعفر النميري، علاوة على الكبت الذي مورس عليهم من قبل الحكومات العسكرية، ما دفع كثيرين منهم إلى الهجرة.

وقال الوزير إن “الدولة المدنية الجديدة في السودان، ومع هذه الثورة المجيدة التي أكدت أن المواطنة هي أساس الحقوق والواجبات، وجهت دعوة لكل السودانيين في الخارج، بمن فيهم اليهود، إلى أن يعودوا للعيش في السودان مثلهم مثل أي سوداني يحمل جنسية هذه الدولة”.

مواد ذات صلة: ترقب لما ستسفر عنه خطبة عبد الحي يوسف
مواد ذات صلة: شجرة لا تُثمر

كما تطرق مفرح إلى موضوع المسيحيين السودانيين، مشيرا إلى أن “هؤلاء لا يمكن وصفهم أقلية، لأنهم سودانيون وديانتهم مساوية ولها قيمها وعقائدها، وأقر بأن المسيحيين واجهوا اضطهادا وممارسات سيئة جدا في عهد الرئيس المعزول عمر البشير، بما في ذلك مصادرة ممتلكاتهم وأراضيهم”.

ولفت الوزير إلى أن المسيحيين وكل أصحاب المعتقدات الأخرى والأديان يتمتعون بكامل الحرية في ممارسة شعائرهم دون أي حجر في البلاد، متعهدا بإعادة ممتلكاتهم المصادرة سابقاً إليهم.

ونفى مفرح، وجود كيان لتنظيم “داعش” في السودان، لكنه أشار إلى وجود متطرفين كثر أفرخهم النظام السابق. وقال إن وزارته ستعمل على محاربة التطرف والغلو والأفكار التكفيرية، وتعمل على مكافحة الإرهاب والمساهمة في تجديد المناهج المدرسية لتخريج طلاب معرفيين يفيدون مجتمعهم.

 

المصدر: صحيفة الشرق الأوسط

اترك رد

X
X