رائج

(خرطوم ستار) يناضل من أجل حرية التعبير

نشر موقع (خرطوم ستار) (الأربعاء) الموافق 29 أكتوبر، بياناً ناشد عبره رواده وإدارة فيس بوك بإعادة صفحته المحذوفة من على موقع الفيس بوك، وتعمل جهود فريق الموقع عبر إدارته في استعادة الصفحات المحذوفة .

وتضامن رواد على مواقع التواصل الاجتماعية من بينها تويتر مع حذف الصفحة الرئيسية والمتخصصة لموقع ( خرطوم ستار )، كما نشر موقع كوش نيوز و موقع النيلين وموقع باج نيوز أخبار إغلاق فيس بوك للصفحات التابعة لموقع خرطوم ستار .

وقال أحد المغردين على موقع تويتر بقوله: ” أنا سوداني، أنا خرطوم ستار “.

ناشطين على تويتر يتضامنوا مع موقع خرطوم ستار

ووجه موقع (خرطوم ستار) خطاباً رسمي للسيد براين شوكان – القائم بالأعمال الأميركي في السودان بصفته الممثل الأعلى بالنيابة عن الولايات المتحدة الأمريكية في السودان .

نشطاء على تويتر يطلقوا هاشتاق لدعم خرطوم ستار

نص الخطاب

إذ تحاول الدولة التي تمثلونها إيقاف عملنا في المجال الإعلامي وكصحفيين عن طريق حجب جميع حساباتنا على وسائل التواصل الاجتماعي .

ليس فقط Facebook ، ولكن Twitter حذف حساباتنا كذلك، وحظرت Google الوصول إلى رسائل البريد الإلكتروني لدينا.

هذا يعطينا مؤشراً على أنها حملة منسقة تقودها الحكومة الأمريكية، ولديها قوة عالمية هائلة ونحن نمثل وسائل إعلام حرة في دولة أفريقية صغيرة.

لذلك نحن نحاول فهم الأسباب التي دفعتكم للاتجاه لعمل مثل هذا الفعل، هل انتهكنا قوانين ولوائح Facebook أو Twitter؟ لم نفعل.

هل انتهكنا أو عملنا ضد القانون الأمريكي؟ بالطبع لا. هل نحن تهديد للأمن العالمي؟ بالطبع لا.

اذا ما هو خطأنا؟

بالرغم من الاتهامات التي جاءت على البحث من جانبكم بأننا (شبكة معلومات روسية) على الرغم من أننا لم نقوم بتضليل أو الكذب على قراءنا أبداً.

من السهل جداً التحقق من المحتوى الخاص بنا للقراء، وهو موجود باللغة العربية، لكن، يبدو أن متخصصي وسائل التواصل الاجتماعي في أبحاث ستانفورد غير قادرين على مراجعة المحتوى الذي قدمناه.

تحتفل البلاد بالأنتصار على فريق صحفي صغير في دولة أفريقية صغيرة ولا حتى تتساءل عما نكتب عنه ولماذا يحب الناس عملنا.

إذا كانوا قد ألقو نظرة على منشوراتنا ومقالاتنا لكانوا قد لاحظوا أن المحتوى الخاص بنا مفيد وممتع لعامة الناس وليس لديه أي توجه سياسي وبحياد تام.

نعم، نكتب عن روسيا (وكذلك عن الولايات المتحدة، على سبيل المثال)، نحن لا نجعل من روسيا وحش؟ صحيح، نحن لا نعتقد أنهم وحوش ولا نقدم محتوى منحاذ إلى أي جهة، وبالتالي، نحن جميعاً شهود على عدوان عار من الصحة من جانب حكومة الولايات المتحدة ضد وسائل الإعلام الإفريقية.

ومع ذلك، ما زلنا نتفاجأ كيف حرمتنا من حرية التعبير ولن ندع ذلك يمر بسهولة.

السيد براين شوكان ، إذا كنت لا توافق على موقفنا، فيرجى توضيح الأسباب الحقيقية لهذا الفعل غير الودي ..

وسنكون سعداء أيضًا إذا أمكنك تقديم بعض الأدلة على كيفية “عدم معرفة” الأشخاص أو تنتهك أي قواعد.

تقبلوا فائق الإحترام .
فريق نجمة الخرطوم.

 

Greetings

Mr.Brian Shukan – U.S. Chargé d’Affaires to Sudan

The Khartoum Star team is directing this letter to U.S. Chargé d’Affaires to Sudan as the highest representative on behalf of the USA in Sudan

The country you represent is trying to stop our work in the media field and as journalists by blocking all our accounts in social media

Not only Facebook, but Twitter deleted our accounts as well and Google blocked access to our e-mails

This gives us an indicator that it is a coordinated campaign leaded by a government, is of an enormous global power and we represent a small media free media in Africa

It is rather remorseful, so we are trying to understand reasons for such an act. That we might of violated the rules and regulations of Facebook or Twitter polices ? We did not

Did we violate or work against the US law? Definitely not. Are we a threatening the global security? Of course not
Then what is our fault? A research from your side claimed that we are a “Russian disinformation net” despite of the fact that we have NEVER LIED to our readers

It is very easy to check our content, for Arabic readers. But, America, your Stanford research social media professionals do not seem to be able to read the content we provided

The country is celebrating the victory over a tiny free journalist team not even wondering what we are writing about and why people love our work

If they really had taken a look at our posts and articles they would have noticed that our content is useful and entertaining to the general public and not generated to any political affairs and completely bias

And yes, we write about Russia (as well as about the US, for instance). May be you are not happy, that we do not make from Russia a monster? Yes, you are right. We do not think it is a monster, and we are not going to bark at who you point to

Thus we all are witnesses of naked aggression from the US government against African media

However we still remember how you deprived our freedom of speech. We are not going to be let that pass by easily

Mr.Brian Shukan, if you do not agree with our position, please explain to us the actual reasons of such an unfriendly act.. We also would be happy if you can provide even some evidence of how we “dis-inform” people or violate any rules

Sincerely
Khartoum Star Team

اترك رد

X
X