رائج
العنف الطلابي
لحظة التوقيع المصدر خرطوم ستار

أبوبكر الفاضلابي يوقّع على ميثاق نبذ العنف الطلابي

وقّع أبوبكر الفاضلابي، الطالب بكلية علوم الجغرافيا والبيئة جامعة الخرطوم على ميثاق نبذ العنف الطلابي، نيابة عن مبادرة طلاب جامعة الخرطوم، أمس الأحد بنجيلة كلية الآداب .

وذلك بحضور عدد كبير من الطلاب وممثلي القوى السياسية بالجامعة، حيث وقّع 11 تنظيم سياسي ورابطة ومبادرة، على الميثاق الذي يدعو لتعزيز قيم الديمقراطية والتعايش السلمي بالجامعة .

جانب من الحضور المصدر خرطوم ستار

الفاضلابي فقد إحدى يديه عند تصديه لعبوة بنبان أثناء الحراك الثوري في الجامعة بداية ثورة ديسمبر، وتوقيعه على الميثاق باسم المبادرة فيه درس في نبذ العنف داخل الحرم الجامعي حسبما ذكر السنوسني مهدي المتحدث باسم المبادرة في حفل التوقيع .

مواد ذات صلة: تحديات ماثلة أمام فتح الجامعات وسط تهديدات الطلاب!!
مواد ذات صلة: متى ستُستأنف الدراسة بالجامعات السودانية ؟

فكرة الميثاق طرحتها مبادرة طلاب كلية العلوم الرياضية، وقال ممثل الكلية في يوم التوقيع إن فكرة الميثاق جاءت من منطلق المسؤولية تجاه استقرار الجامعة، حيث بذلت المبادرة جهد لصياغة الميثاق وعرضه على التنظيمات السياسية، وموافقتها المبدئية على المسودة الأولية، وأضاف إن الفرصة مفتوحة لبقية التنظيمات والكتل التي لم توقع على الميثاق، حتى تسهم في استقرار الجامعة وأمنها .

مضمون الميثاق :

وجاء في نص الميثاق الذي تحصل خرطوم ستار على نسخة منه، أن تعهد طلاب جامعة الخرطوم الموقعون على الميثاق يرفض كل مظاهر العنف بين الطلاب داخل الحرم الجامعي وخارجه .

وأكدوا أنه التزامهم بالسعي الجاد الدؤوب من أجل تهيئة المناخ الجامعي بالصورة التي تسمح لجميع الطلاب بالتواجد داخل الجامعة آمنين على أنفسهم من التعرض إلى أي شكل من أشكال العنف وإعادة الجامعة إلى مسارها الطبيعي قلعة للعلم والمعرفة وساحة لمقارعة الأفكار بالأفكار بعيداً عن عسف السلطات الدكتاتورية وتدخلات المؤسسات الأمنية والعسكرية.

جانب من الحضور المصدر خرطوم ستارر

الميثاق وجامعة الخرطوم

وذكر الميثاق أن جامعة الخرطوم مؤسسة تاريخية رائدة ومتميزة وعلى كل أفراد الأسرة الجامعية فيها العمل بروح الأسرة الواحدة والتعاون المطلق من أجل كل ما من شأنه الرقي بالبيئة الجامعية بصفة عامة والحفاظ على مكتسابتها وممتلكاتها، وشدد الميثاق على نبذ كافة أشكال العنف اللغوي والجسدي مطلقًا.

تجد على الموقع أيضاً: حظر مشاركة الطلاب في مسيرة الاربعاء
تجد على الموقع أيضاً : التعليم.. ثورة العصر الحديث

ونبه الميثاق لضرورة الإيمان بمبدأ كفالة الحرية ونبذ العنف الطلابي لكل فرد من مقتضى إنسانيته مع كفالة حق التعبير الحر وفق مايتناسب مع نصوص المٌيثاق، والاعتراف بمبدأ التنوع بكل أشكاله الدينية والثقافية والفكرية والاجتماعية والنوعية وغيرها، ودفعه كعامل لإثراء وإعمار واقع الحياة الجامعية وليس مسوغاً للإقصاء أو الصدام مع تأسيس مبدأ الإحترام المتبادل للرأي والرأي الآخر والنأي عن التناول الذاتي للقضايا بغرض التجرٌح أو الاغتيال المعنوي.

وطالب الميثاق إدارة الجامعة بوضع ترتيبات تضمن إنفاذ بنود اتفاق نبذ العنف الطلابي بالتشاور مع أصحاب المصلحة.

وذكر الموقعون على الميثاق أنه بالتوقيع على هذا الميثاق نلتزم بمحاربة كافة أشكال العنف والتمسك بكل السبل السلمية والحضارية، لتحقيق مطالبنا المشروعة، وانتزاع كل الحقوق المسلوبة عنوةً وإقتداراً.

المصدر: خرطوم ستار/ علي الكردفاني

اترك رد

X
X