رائج
آثار
موقع دراهيب الأثري في وادي العلاقي / سبوتنك

علماء آثار روس يعثرون على أسرار من قبل عصور الفراعنة بمثلث حلايب

تمكنت بعثة آثار روسية من العثور على أسرار تاريخية ترجع إلى ما قبل عصور الفراعنة وحتى العصور الوسطى بعد الفتح العربي.

وكانت بعثة الآثار الروسية تقتفي أثر عمال مناجم الذهب والباحثون عن الثراء السريع، لكنها عثرت على كنز أسرار تاريخي ذو أهمية قصوى، وذلك بحسب وكالة (سبوتنك).

وتعمل بعثة الآثار الروسية في موقع “دراهيب” الأثري الموجود في الصحراء النوبية وتحديداً في مثلث حلايب، المتنازع عليه بين السودان ومصر.

ويقع موقع “دراهيب” في منطقة وادي العلاقي، أحد أشهر الأماكن تاريخيا في التنقيب عن الذهب، وفرضت عليه السلطات السودانية حماية واسعة النطاق، بعدما تردد عليه الكثير من طلاب الثراء السريع، الباحثين عن الذهب.

خريطة لموقع دراهيب الأثري في وادي العلاقي / سبوتنك
مواد ذات صلة: مدير مشروع القعب الآثاري: اكتشفنا ٦٠٠ موقع أثري
مواد ذات صلة: دول غربية وأوروبية تُشارك في تنمية آثار النوبة بالسودان

ويقول كرول أليكسي ألكسندروفيتش، المدير الميداني للبعثة الروسية، والباحث في معهد البحوث ومتحف الأنثروبولوجيا بجامعة موسكو الحكومية: “يقع موقع دراهيب الأثري في ولاية البحر الأحمر بجمهورية السودان عند منابع وادي العلاقي على مسافة 400 كم. ويبعد عن النيل ما يقرب من 200 كم من ناحية البحر الأحمر”.

وتابع: “يشمل الموقع الأثاري: قلعتين، قرية، المقبرة الجنوبية، المقبرة الشمالية، بيوت عمال مناجم الذهب، ومناجم الذهب التي تعود للعصور الوسطى والقديمة”.

وأضاف:”هذا بالضبط ما حدث مع دراهيب، فعلى الرغم من أنه موقع أثري من الدرجة الأولى نظراً لأهمية المعلومات التاريخية التي سيتم الحصول عليها في عملية دراستها، فإنه لم يدرس تقريبا”.

واستمر “السبب في ذلك هو أنها تقع في عمق الصحراء النوبية ومن الصعب الوصول إليها”.

المسجد المتوقع الموجود في موقع دراهيب الأثري في وادي العلاقي / سبوتنك

تعديات غير قانونية

وأشار أليكسي كرول إلى أنه رغم صعوبة الحصول على تصاريح عمل في تلك المنطقة التي تقع في مثلث حلايب المتنازع عليه بين مصر والسودان، إلا أن البعثة الروسية لم تواجه مشكلة في الحصول على تصاريح العمل.

لكنه عاد وقال: “نحن نشعر بالأمن لأن حرس الحدود السوداني يوجد بالجوار، ونشعر بالأمان على الموقع بأنه لن يتم سرقته من الباحثين عن الذهب الذين يجوبون بشكل نشط الصحراء النوبية”.

تجد على الموقع أيضاً: ما لا تعرفه عن آثار العصر العثماني في السودان
تجد على الموقع أيضاً: عالم آثار أمريكي يكشف أدق أسرار “جبل البركل”

وكانت السلطات السودانية، قد عينت حراسة خاصة على موقع “دراهيب” منذ ديسمبر 2014، بعدما ازدادت وتيرة اقتحامه منذ قبل الباحثين عن الذهب.

وتحدثت هيئة الآثار السودانية عن وجود تعديات غير قانونية من شركات تعدين على الموقع، بالإضافة إلى وجود بعض الشركات التي كانت تدعي أنها بعثات أثرية لكنها في الأصل كانت تبحث عن الذهب، وفقا لما ذكره موقع “دابنجا” السوداني.

وواصل المدير الميداني للبعثة الروسية “بالإضافة إلى ذلك، تم استكشاف مجرى النهر الذي حدث له جفاف في وادي العلاقي وكان على عمق 100 كم، تم أيضا اكتشاف العديد من النقوش على الجبال الممتدة على طول مجرى النهر والتي تركها المشاركون في البعثات التي أتت في الماضي إلى هنا لاستخراج الأحجار الثمينة، والأهم، الذهب”.

 

المصدر: سبوتنك

اترك رد

X
X