وزير الصحة
انتقال وباء الكوليرا إلى الخرطوم / وكالات

وزير الصحة : ظهور حالات لمرض الكوليرا في العاصمة

أعلن وزير الصحة ، أكرم علي التوم، اليوم الأربعاء، ظهور حالات لمرض ”الكوليرا“ في العاصمة الخرطوم، بعد ولايتي النيل الأزرق وسنار.

وحصدت ”الكوليرا“، بحسب تقرير صادر عن الوزارة مطلع الشهر الحالي، نحو 124 شخصاً في ولايتي النيل الأزرق وسنار جنوبي البلاد، من بين 251 مصاباً خلال فصل الخريف.

وأشار وزير الصحة إلى اكتشاف حالتين في منطقة غرب النيل بأم درمان، لافتاً إلى أنّ الوزارة قامت بأعمال احترازية لمنع انتشار المرض بالعاصمة المكتظة بالسكان.

وأضاف، خلال اجتماع ضم منظمات دولية بولاية كسلا، الأربعاء: ”لذلك لن ينتهي عملنا في القريب العاجل، ولن نستكين حتى تعلن منظمة الصحة العالمية خلو البلاد من الأوبئة“.

وتعهد التوم بالعمل على إعادة أسس بناء النظام الصحي بالسودان بما يحقق تقديم الخدمات الصحية بكافة الولايات.

وتعمل منظمة الصحة العالمية، واليونسيف، وأطباء بلا حدود، مع السلطات السودانية لدحر الوباء في البلاد.

وظهرت أمراض وبائية في عدد من الولايات الأيام الماضية، منها حمى الوادي المتصدع، وحمى الضنك ”الحمى النزفية“، والشيكنغونيا، والكوليرا.

وقبل أسبوع، أعلنت السلطات، أن مدينة كسلا (شرقي البلاد) منطقة وبائيات بعد ظهور 7  حالات يومياً بالمنطقة بحسب مدير عام وزارة الصحة بكسلا، نور الدين حسين.

وتعاني المؤسسات الصحية في البلاد من ضعف الإمكانيات والأجهزة الكشفية، ما يستدعي غالب السودانيين إلى السفر للخارج لتلقي العلاج.

وكانت منظمة الأمم المتحدة لرعاية الطفولة (اليونيسف) قد أعلنت أنها “استأجرت طائرة تقل على متنها 1.6 مليون جرعة من لقاحات الكوليرا الفموية إلى الخرطوم” وصلت في وقت يعتبر حرجاً بسبب استمرار الإبلاغ عن حالات الإصابة بالكوليرا في السودان.

 

المصدر: خرطوم ستار وكالات

اترك رد

X
X