رائج
معرض
جانب من معرض الخرطوم الدولي للكتاب (إرشيفية) / BBC.com

الخرطوم تستقبل أول معرض كتاب بعد البشير

يتهيأ السودان لاستقبال دورة جديدة من معرض الخرطوم الدولي للكتاب ستكون هي الأولى منذ تنحية الرئيس السابق عمر حسن البشير عن الحكم في أبريل الماضي.

وتقام الدورة الخامسة عشرة للمعرض في الفترة من 17 إلى 29 أكتوبر بمشاركة 200 دار نشر من داخل وخارج السودان تقدم 200 ألف عنوان كتاب.

ومن بين الدول المشاركة مصر والسعودية والإمارات والكويت والأردن ولبنان وسوريا والمغرب والصين وجنوب السودان.

ونقلت وكالة السودان للأنباء (سونا) عن وزير الثقافة والإعلام فيصل محمد صالح قوله اليوم الثلاثاء في مؤتمر صحفي “الدورة الحالية تمثل استمرارية لمسيرة طويلة وقيمة تحمل رسالة بأن السودان الآن يضع لبنات دولة حديثة ديمقراطية ويعيش حالة تغيير حقيقي يجسده الانفتاح الكامل في البرامج المصاحبة للمعرض ومشاركة شخصيات جاذبة لأول مرة”.

وأضاف “كنا أمام خيارين نسبة لظروف البلاد، إما المضي في المعرض أو الاعتذار، فآثرنا الخيار الأول لتأكيد استقرار السودان وأن الحياة الثقافية في قمة عنفوانها”.

وأشار إلى عدم وجود قيود على الكتب السياسية بالمعرض والتعامل مع حرية الفكر دون إساءات.

وأضاف أن الدورة المقبلة ستكون في ظروف طيبة وحيا سيادته شخصية المعرض البروفيسور مدثر عبد الرحيم.

من ناحيته أكد الدكتور جراهام عبد القادر وكيل وزارة الثقافة والإعلام أن معرض الكتاب يمثل تماسكاً لوجدان أهل السودان وتجاوزاً لما يعتريهم من صعوبات.

مشيراً الى مشاركة 200 ألف عنوان و200 دار نشر محلي وأجنبي، مبينا أن المشاركة الواسعة للدول تعزز من مكانة السودان وتسهم في تحسين الصورة المرسومة حوله .

واختارت إدارة المعرض أستاذ العلوم السياسية والدراسات الإسلامية مدثر عبد الرحيم الطيب “شخصية الدورة”.

 

المصدر: سونا

اترك رد

X
X