رائج
إيناس محمد أحمد
مديرة العلاقات العامة والمراسم بالهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون المذيعة إيناس محمد أحمد / وسائل التواصل

تطورات جديدة في قضية إيناس محمد أحمد ومنبرشات

أكدت مديرة العلاقات العامة والمراسم بالهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون المذيعة د. إيناس محمد أحمد ثقتها في القضاء السوداني وأعلنت عزمها المضي في مقاضاتها لعدد من أعضاء قروب (منبرشات) الشهير.

وقالت (ماما إيناس) في تصريح لموقع (خرطوم ستار) إن جلسات المحاكمة في بلاغ المعلوماتية متواصلة حتى ظهور الحق بعد تعرضها لإساءات مستها وأسرتها لاعلاقة لها بعملها المهني.

وقاد عدد من محامي المتهمات مبادرة صلح بين إيناس والمتهمات بغية الوصول إلى تسوية بعيداً عن المحكمة خاصة أن قانون عام 2018 به عقوبات قاسية تصل إلى السجن والجلد والغرامة.

ووجدت المبادرة إشادة من زملاء المهنة وأصدقاء إيناس وشجعوها للصلح إلا أن البعض أشار لها في تعليقات عبر موقع الفيسبوك إلى عدم الموافقة بالتسوية.

وكانت المذيعة إيناس محمد أحمد قد قامت بفتح عدد من البلاغات بنيابة المعلوماتية ضد عدد من عضوات قروب (منبرشات) وذلك عقب تداولهن معلومات بوسائل التواصل الاجتماعي وصفتها بالكاذبة.

وقد أثارت الخطوة التي قامت بها ردود أفعال واسعة داخل المحيط الإعلامي.

وكتب الإعلامي بقناة الجزيرة محمد الكبير الكتبي في رسالة إسفيرية:

(محاكمة هؤلاء يا دكتورة إيناس هي محاكمة لكل من يتعدى حدوده ويسيئ للآخرين بسبب رأيه الخاص في أدائهم المهني.. ليس هناك من يدعي الكمال في مهنتنا هذه التي ندخل عبرها البيوت دون إذن ولكن النقد البناء والأدب مطلوب… لا تقبلي أي تسوية يا دكتورة).

وكتب المذيع محمد عبد الوهاب في تعليقه على المبادرة (أرى أن تمضي الإجراءات حتى إنزال العقوبة لتكون القضية عظة للغير، فقد استسهل الناس الخوض في خصوصيات الآخرين وقذفهم وسبهم دون أن يرمش لهم جفن).

يذكر أن إيناس تقدم هذه الأيام عبر التلفزيون القومي برنامج (العدل والقانون) الذي تستضيف فيه نخبة من الخبراء في هذا المجال.

 

المصدر: خرطوم ستار

اترك رد

X
X