رائج
فن الكروشية

وقار حامد: اليوتيوب خير معين لتعلم فن الكروشية

تعلمت فن الكروشية منذ نعومة أظافرها في عمر التاسعة، على يد جدتها، مارست الهواية التي كانت تشاركها بها كل النساء في أسرتها، فترة من الزمان ثم أبعدتها ظروف الدراسة حيناً من الزمن، ولكن في فترة الجامعة استعادت قدرتها من جديد على حياكة الكروشية

تتحدث وقار حامد عن المواد فتقول أنها متوفرة في سوق أمدرمان وبأسعار مناسبة، وتختلف من نوع لآخر وهي كلها متوفرة في السوق المحلي ولا تحتاج لجلب المواد من الخارج.

ذكرت وقار أن الكروشية بالرغم من تواجده بكثرة إلا أنه يحتاج لدقة عالية فالقطعة الواحدة قد تستغرق من ثلاثة إلى أربع أيام حتى تكتمل، وهذا ما يجعل الأسعار مرتفعة لبعض القطع عند بعض صانعات الكروشية.

تتطلب عرض الشرائح هذه للجافا سكريبت.

كما تردف أن أسعارها مناسبة جداً وفي متناول الجميع، على عكس عدد من المواد المعروضة من الآخرين.

وعندما سألناها عن الكروشية كمهنة أو بزنس قالت وقار:” يمكن أن يكون فن الكروشية بزنس جيد إذا كان الشخص الذي يريد الدخول به يقرأ السوق جيداً ويعرف ما يحتاجه الزبائن “.

عمل الكروشية دائماً ما يكون في المنزل بحسب حديثها، ولكن العرض يمكن أن يكون في المعارض والبازارات المختلفة لكي تظهر أعمالها للآخرين.

تتطلب عرض الشرائح هذه للجافا سكريبت.

القطع الأكثر طلباً حسب وقار هي الشنط بألوانها المختلفة، وتنبه هنا أنها تقوم بحياكة القطعة حسب رغبة الزبون وبالألوان التي يرغب بها، وتأتي في ثاني قائمة طلبات الزبائن ملابس الأطفال ومفارش الأسرة .

وفي الختام تنصح وقار كل شخص لديه رغبة في تعلم فن الكروشية أنه في البداية ستراه صعب ولكن مع الممارسة الكثيرة تسهل عملية التعلم كثيراً ، كما ذكرت أن اليوتيوب يمكن أن يكون خير معين لكل شخص يريد التعلم ولم يجد شخص أو جهة أو لم يكن لديه الوقت ليخرج من المنزل.

فن الكروشية
أحد أعمال وقار حامد
المصدر: خرطوم ستار / إسراء عثمان

اترك رد

X
X