رائج
وسائل الإعلام
رئيس الوزراء د. عبد الله حمدوك / France 24

وسائل الإعلام العالمية تتسابق لإجراء لقاءات مع حمدوك

حظيت زيارة السيد رئيس الوزراء الدكتور عبدالله حمدوك إلى العاصمة الفرنسية باريس باهتمام كبير من قبل عديد وسائل الإعلام العالمية التي تسابقت لإجراء لقاءات مع سيادته.

حيث العديد من وسائل الإعلام العالمية لقاءات مع الدكتور عبدالله حمدوك على رأسها (فرنسا ٢٤ والحرة وراديو مونت كارلو وراديو دبنقا وصحيفة لوموند الفرنسية).

وحرصت وسائل الإعلام على التواجد بالقرب من مقر إقامة حمدك بفندق نوفوتل بباريس على هامش زيارته لفرنسا، وذلك وفقاً لما ذكرته وكالة السودان الرسمية للأنباء (سونا).

وتطرقت اللقاءات في مجملها للعلاقات الثنائية بين السودان وفرنسا في جميع جوانبها ودور فرنسا المرتقب في معالجة مشكلة ديون السودان الخارجية بوصفها من أكبر الدائنين للسودان وبوصفها رئيس نادي باريس.

كما تناولت اللقاءات جهود فرنسا لرفع اسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب، فضلاً عن مجهودات حكومة السودان لتهيئة بيئة الاستثمار وجذب الاستثمارات الأجنبية.

وتناولت كذلك جانب الدور الفرنسي في مساعدة السودان لتحقيق السلام باعتباره من أولويات الحكومة المدنية الانتقالية والتأكيدات التي أطلقها الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون ووزير ماليته بدعم فرنسا اللامحدود للسودان في مختلف المجالات بالنظر للعلاقات الراسخة والمتميزة بين الخرطوم وباريس.

وتطرق رئيس الوزراء د. عبدالله حمدوك خلال هذه اللقاءات لخارطة الطريق التي وضعتها الحكومة الانتقالية لمعالجة القضايا الاقتصادية في البلاد والتعامل مع الشركاء في المجتمع الدولي وخطتها لإحداث تحول سياسي واقتصادي في البلاد، فضلاً عن جهود حكومته لإحلال السلام العادل والمستدام في السودان.

 

المصدر: سونا

اترك رد

X
X