رائج
استئناف الدراسة
استئناف الدراسة في الخرطوم

مطالبة بتأجيل إستئناف الدراسة إلى أكتوبر القادم

طالبت لجنة المعلمين السودانيين بتأجيل إستئناف الدراسة إلى الأسبوع الأول من شهر أكتوبر. وشدد بيان صادر عن اللجنة على ضرورة

تحسين وضع المعلم وتهيئة البيئة المدرسية وإزالة المظاهر العسكرية من المدن وإقالة رموز النظام السابق من المؤسسات التعليمية قبل استئناف الدراسة

ومن المتوقع أن يعلن رئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك حكومته خلال الساعات القليلة المقبلة، بعد إكمال بعض المرشحين للوزارات والمجالس، ودعت لجنة المعلمين مجلس التعليم إلى تتبنى برنامجا اسعافيا يتم من خلاله إكمال النقص في الإجلاس والكتب وغيرها من ضرورات العملية التعليمية.

وناشدت الحكومة الإنتقالية لتهيئة المدارس وتأهيل المدارس المتضررة -بقدر الإمكان- جراء السيول والفيضانات.
وأشار بيان اللجنة إلى تعويض الفاقد من الأيام والبالغ تقريبا شهر ونصف بالآتي:- الفصول الدنيا في المرحلتين يتم التركيز على المتطلبات الضرورية من المواد، للفصول النهائية (ثامن – ثالث) يتم تأخير امتحانات الشهادتين بما يمكن الطلاب من إكمال المقررات الدراسية بصورة معقولة.

وقال بيان اللجنة (لم يعر المجلس العسكري حينها حديث اللجنة أدنى اهتمام حتى جاءت كارثة الأبيض وما تبعها من تداعيات، حيث طالبت اللجنة يومها بتعليق الدراسة إلى حين تهيئة المناخ لعام دراسي معاف يشبه الثورة في عظمتها).

وفي السياق ذاته طالب الائتلاف السوداني للتعليم للجميع باستئناف العملية التعليمية بمراحل التعليم العام والعمل على توفير الاحتياجات والمستلزمات وفتح مدارس الاساس والثانوي بكافة ولايات السودان.

المصدر: خرطوم ستار

2 تعليقان

  1. هل ستكون الاجازة لكل أنحاء السودان أم
    ولاية الخرطوم فقط

اترك رد

X
X