رائج
فريق الخرطوم الوطني
فريق الخرطوم الوطني المصدر خرطوم ستار

كيف أسهم قطاع الناشئين والشباب في تألق فريق الخرطوم الوطني أفريقيا؟ 

صعد الخرطوم الوطني للدور الثاني من بطولة كأس الاتحاد الإفريقي “الكونفدرالية” بعد فوزه على بطل جيبوتي أرتا سولار  بثلاثة أهداف دون مقابل وكانت مباراة الذهاب قد انتهت بالتعادل الإيجابي بهدف لكل فريق .

ويعتبر هذا أول وصول لفريق الخرطوم الوطني لهذا الدور في تاريخ مشاركاته الإفريقية، ومباشرة قام (خرطوم ستار) برصد آراء الخبراء والفنيين في الشأن الكروي في البلاد عن هذا الأمر حيث قال المدير الفني المعروف برهان تيه:” إن اعتماد الفريق على المدراس السنية والمواهب الشابة مكّنته من بِناء فريق قوي” .

وأكد على أن الوطني ظهر بمستوى أفضل من فريق الهلال والمريخ اللذان تأثرا بالصراع الذي دار بين الاتحاد العام لكرة القدم والأندية في هذا الموسم وقبله، بالإضافة إلى إعدادهما الضعيف.

وواصل تيه حديثه بالقول:” الخرطوم الوطني يضم لاعبين في المنتخبات الوطنية على مستوى الناشئين والشباب، ووجدوا الأحتكاك من خلال المشاركة مع هذه المنتخبات”.

وأضاف برهان:” إن الفريق من أكثر الأندية تفريخاً للاعبين لأنهم اعتمدوا على المدارس السنية والعلمية في بناء الفريق”.

وعن توقعاته عن حظوظ الخرطوم الوطني في الأدوار المقبلة تنبأ برهان بأن يخطو الخرطوم بثبات في البطولة لأن الفريق لا يعتمد على اللاعب الجاهز وإنما تتوفر له العديد من العناصر التي يمكنه الاختيار منها.

وقال المدير الفني محمد الطيب مورينهو لـ(خرطوم ستار) :” إن الاستقرار الذي يتمتع به الف على المستوى الإداري والفني الذي يقف خلفه رجل الأعمال مأمون النفيدي الذي يخطط بطريقة احترافية يعتبر أمراً مميزاً للغاية “.

وأكد مورينو على أن الخرطوم الوطني تأهل للدور الثاني وقدم مستوى مُقنع يبشر بأنه سوف يواصل التقدم في هذه البطولة “، وعن بيع الخرطوم الوطني للاعبيه للأندية الأخرى قال مورينهو بأن:” الفريق لم يتأثر برحيل أي لاعب حيث يقوم النادي بتسويق النجم الذي يبرز ويجد بديله “. 

ووصف مورينهو فريق الخرطوم الوطني بأنه من أفضل الأندية حالياً ويُعتبر مصدر للقمة الهلال والمريخ متوقعاً أن ينجح في تغيير خارطة الكرة السودانية قريباً .

وعن إعداد المرحلة المقبلة قال مورينهو بأنها سوف تتطلب إعداد مختلف واحتكاك قوي مع فرق خارجية لأن المرحلة المقبلة هي الأصعب .

على سياق متصل تحدث الكابتن صلاح الضي لـ(خرطوم ستار) وقال: ” إن الأهلي شندي والخرطوم الوطني أصبحا من الركائز الأساسية بكرة القدم السودانية بجانب أنهما ينافسان الهلال والمريخ على بطولة الدوري الممتاز والمشاركة الأفريقية “.

ويعتبر الخرطوم الوطني مصنع النجوم والمواهب حيث بات اللاعب وجدي عوض الشهير بلقب ( هندسة) أصغر قائد للخرطوم الوطني من خلال المشاركات الخارجية، وتدرج مايسترو الوسط في النادي من فرق الناشئين والشباب بالنادي إلى  الفريق الرديف قبل أن يحظى بثقة الأجهزة الفنية المتوالية ليكون القائد الثالث حالياً بعد محمد حسن (لوكا) وعادل عبد الرسول اللذان لم يُشاركا في لقاء ارتا السابق، ويقدم اللاعب مستويات مميزة مع الفريق بشكل لفت به الأنظار .

الجدير بالذكر فأن الخرطوم الوطني سيواجه في الدور القادم فريق موتيمبا من الكنغو كنشاسا، حيث تُقام مباراة الذهاب في منتصف سبتمبر المقبل بالخرطوم على أن تقام مباراة الإياب نهاية نفس الشهر

المصدر: خرطوم ستار/ أحمد بريمة

اترك رد

X
X