رائج
استطلاع
جانب من مواكب الثورة السودانية / The National

استطلاع .. نصف السودانيين يفكرون بالهجرة

بينت نتائج استطلاع أطلق عليه ( مقياس الديموقراطية العربي) للعام 2018/2019 أن 50% من المواطنين السودانيين المستطلعة آرائهم يفكرون في الهجرة إلى الخارج.

وأظهرت نتائج الاستطلاع أن السبب الأساسي الذي دفع الفئة المستطلعة في السودان للهجرة يعود إلى التردي الاقتصادي الذي تشهده البلاد في السنوات الأخيرة.

وأظهرت نتائج الاستطلاع أن السودان يتصدر قائمة الدول العربية في التفكير بالهجرة، تليه الأردن بنسبة تقدر بـ45%.

وأوضحت نتائج استطلاع الديموقراطية العربي أن الأسباب الاقتصادية سبباً رئيسياً للهجرة تليها أسباب متعددة أهمها فرص التعليم الجيد.

واحتلت أمريكا الشمالية (الولايات المتحدة وكندا) النسبة الأعلى كوجهة مفضلة للهجرة، ومن ثم دول الاتحاد الأوروبي ودول مجلس التعاون الخليجي على التوالي.

وقام مركز الدراسات الاستراتيجية في الجامعة الأردينة بهذا الاستطلاع، وأعلن نتائجه اليوم الثلاثاء في ندوة صحفية، حيث أن نسبة 89% من السودانيين المستطلعة آرائهم يعتقدون أن الفساد منتشر في السودان.

في المقابل فإن غالبية المستطلعين آراؤهم أوضحوا أن التحدي الأكبر اليوم بالنسبة للسودان هو انعاش الوضع الاقتصادي، جاء من بعده الفساد المالي والإداري، فيما توزعت بقية التحديات على الخدمات العامة والتدخل الخارجي.

وحسب الفئات العمرية فكانت النسبة الأعلى لدى الفئات الشابة (18-29) وبنسبة (59%) والحاصلين على التعليم العالي (52%).

تجدر الإشارة أن الأوضاع الاقتصادية في السودان خلال السنوات الماضية شهدت تردياً كبيراً، الأمر الذي قاد كثيراً من الشباب السودانيين إلى الهجرة غير الشرعية باتجاه أوروبا.

وشكلت نسبة الفقر في البلاد تحدياً حقيقياً، حيث تضاربت الاحصائيات الحكومية والدولية في حصر نسبة الفقر، حيث توضح تقارير هئية الأمم المتحدة أن 46.5% يعيشون دون خط الفقر.

 

المصدر: صحيفة الغد الأردنية

اترك رد

X
X