رائج
الفنان محمد الحسن يلتقي سليمان قنودة في أسطنبول / وسائل تواصل

قطار أسطنبول يجمع الفنان محمد حسن والناشط سليمان قنودة

التقى الفنان محمد حسن حاج الخضر بالإعلامي الناشط في حقوق الإنسان سليمان قنودة ، والذي كان داعماً للثورة السودانية منذ انطلاقتها.

وكتب محمد حسن صفحته الشخصية بـ( فيسبوك) تفاصيل اللقاء، حيث قال: “من أجمل الصدف اليوم وأنا على متن القطار بمدينة اسطنبول، أن ألتقي بالشخصية التي دعمت الثورة السودانية دعماً كبيراً، وتفاجأت صراحة بحبه الكبير للشعب السوداني وغيرته على الثورة السودانية”.

وأضاف: “نقلت له أن الشعب السوداني لن ينسى له وقفته الكبيرة مع ثورته الميمونة، ووعد بزيارة السودان بعد تحقق حلم المدنية، وحملني الأمنيات الطيبة لكل الثوار والكنداكات، والتحايا والتعازي لأمهات الشهداء الكرام.

كل حبي وتقديري وسعادتي للأخ الأردني الفلسطيني الشقيق، الشيخ سليمان قنودة “.

وكان الفنان محمد حسن قد تقدم باستقالته من اللجنة التنفيذية لاتحاد المهن الموسيقية احتجاجاً منه على عدم التحاقها بركب الثورة مشيراً إلى أن موقف اتحاد الفنانين قد خيب التوقعات.

كما أوضح محمد حسن أنه شرع في دعم الثورة والثوار بصورة فردية من خلال عدد من المنابر الإبداعية داخل وخارج حدود الوطن حتى سقوط النظام. بالإضافة لتدشينه في أواخر ديسمبر ٢٠١٨ أغنيته الخاصة (الحصة وطن).

على الجانب الآخر فقد كان الناشط والصحفي الأردني من أصل فلسطيني سليمان قنودة أحد أهم الداعيمن للثورة السودانية منذ اندلاعها وحتى اليوم، وذلك من خلال تواجده المكثف عبر وسائل التواصل الاجتماعي توجيهاً ودعماً ووقوفاً خلف الثوار.

 

المصدر: صحيفة آخر لحظة

اترك رد

X
X