تنظيم داعش الإرهابي في ليبيا / وسائل تواصل

اختفاء فتيات عائدات من داعش

قالت صحيفة التيار اليوم”الخميس” إن مصادر أسرية نقلت معلومات في غاية الدقة والخطورة بشأن اختفاء”5″ فتيات في ظروفٍ غامضة، اثنتان منهما أعادهما جهاز الأمن الوطني والمخابرات مؤخرًا من تنظيم داعش في ليبيا.

وأشارت الصحيفة إلى تورّط شبكات تتبع لتنظيم داعش الإرهابي تنشط مجددًا في تجنيد السودانيين بالوقوف وراء الحادثة، وأضافت ذات المصادر بأنّ شقيقتين اختفتا في يوم”16″ يونيو الماضي عند الساعة الرابعة والنصف عصرًا وتم رصدهما على متن سيارة أجرة ”ترحال” وذلك عند الساعة السابعة مساءً في منطقة أم درمان.

وأبلغت أسرتهما ”التيار” بلجوئها إلى الجهات المختصة وتحرير بلاغ رسمي بالواقعة، كما تم إخطار جهاز الأمن الوطني والمخابرات وإدارة المباحث بالشرطة إضافة إلى قوات الدعم السريع.

ووجهت الأسرة رسالة إلى قوات الدعم السريع والتي تنشط في الحدود السودانية الليبية لملاحقة شبكات تجنّد الشباب في تنظيم داعش، وتقوم باستضافتهم في أماكن ما بالخرطوم وأم درمان ومن ثم ترحّلهم عبر الصحراء إلى الأراضي الليبية.

وقالت الصحيفة إنّ أول حادثة اختفاء للفتيات الخمسة كانت في العاشر من يونيو الماضي كما أفادت بأنّ جهات موثوقة أكّدت اختفاء حالتين في كل يوم مما ينذر بالخطر وناشدت كلّ الأسر السودانية لمراقبة أبنائها عن قرب خشية وقوعهم في فخ الشبكات الإجرامية، كما وعدت بحافز قدره”50″ مليون جنيه لكل من يدلي بإفادات حول تلك الجماعات.

وسبق وأن استعاد السودان في أبريل من العام 2018م 10 أشخاص انتموا لتنظيم داعش المتطرف في ليبيا، وذلك بعد جهود قام بها جهاز الأمن والمخابرات، وتتكون من 7 شابات وطفلين وشاب واحد.

 

المصدر: صحيفة التيار

اترك رد

X
X