الملكة اليزابيث تكرم النوبية إيناس إبراهليم في القصر الملكي ببريطانيا

من بينهن سودانية.. سيدات في القصر الملكي البريطاني

نشاطها المتميز في خدمة مجتمعها في المهجر، كان سببًا لتكريم  النوبية إيناس إبراهيم هلال من ملكة بريطانيا اليزابيث الثانية، في القصر الملكي ببكنجهام بالاس، والتي كان بمثابة تكليلاً لجهودها الخيرية وعملها على التقريب بين أصحاب مختلف الديانات والأعراق.

ولم تكن “إيناس”، المرأة الأولى التي يتم تكريمها داخل القصر الملكي ، فشهد تكريم الكثيرات في تقديرًا لانجازتهن في مختلف المجالات، يرصد “هُن” في السطور التالية معلومات عن إيناس إبراهيم، وسيدات جرى تكريمهن داخل القصر الملكي البريطاني.

من هي إيناس إبراهيم؟

ولدت بقرية أبو هور في النوبة وهي من أكبر رموز الجالية النوبية في بريطانيا.

تقود أعمالاً مجتمعية نشطة ومؤثرة في المنطقة التي تقطنها شمال لندن، حيث تهدف إلى تعزيز التقارب والتسامح بين قاطني المنطقة من مختلف الأعراق والثقافات والديانات، من خلال تنظيم فعاليات اجتماعية وترفيهية، بالإضافة إلى حرصها على ممارسة أنشطة متميزة في مجالات التعليم والصحة.

ولم تكن إيناس إبراهيم، السيدة الأولى التي يجري تكريمها داخل قصر بكنجهام بالاس، فهناك العديد من النماذج الأخرى، نرصدها كالتالي:

نعمت شفيق.. “الفارس”:

كرمت الملكة اليزابيث، المصرية الدكتورة نعمت شفيق، نائب محافظ بنك إنجلترا، ومنحتها لقب “فارس” نظير خدماتها في الإدارة العامة والاقتصاد العالمي، وحصلت على وسام السيدة القائد (DBE)، وهو رتبة فائقة الامتياز يمنحها القصر الملكي البريطاني.

 تعود أصول “نعمت” إلى الإسكندرية، وهي خبيرة اقتصادية بارزة شغلت في الماضي منصب نائب العضو المنتدب لصندوق النقد الدولي، والأمين الدائم لوزارة التنمية الدولية البريطانية.

فيكتوريا بيكهام:

استقبل الأمير ويليام، مصممة الأزياء العالمية فيكتوريا بيكهام، لتكريمها على ما تقدمه من أزياء راقية تساهم في صناعة الموضة على مستوى العالم، وذلك في القصر الملكي ،  بعد أن حققت “بيكهام” الكثير من النجاحات بخطوط الأزياء التى تحمل اسمها وتشارك بها فى عروض الأزياء، وأسابيع الموضة العالمية، بل وباعتبارها واحدة من أهم الأسماء فى لجان التحكيم لتقييم مستوى الموضة.

تكريم انجلينا جولي بلقب “السيدة القائدة”:

تقديرًا لجهود انجلينا جولي، لمحاربة العنف ضد النساء، قامت الملكة إليزابيث الثانية، بمنحها لقب “السيدة القائدة”، ثاني أرفع وسام في بريطانيا، بسبب دعمها ومساعدتها للسياسة الخارجية في التصدي للعنف بكافة اشكاله ضد النساء في مناطق الحروب والصراعات.

تكريم أوليفيا كولمان بوسام ” الإمبراطورية البريطانية”:

837851f5f7.jpg

قُلِّدت الممثلة كولمان بوسام الإمبراطورية البريطانية “سي بي إي” من رتبة قائد، ضمن القائمة التقليدية، وذلك لمساهمتها في إشعاع الثقافة البريطانية بأعمالها الفنية.

 

 

اترك رد

X
X