الفنان الكبير أبو عركي البخيت رفقة مدير هيئة الإذاعة والتلفزيون

أبو عركي البخيت : ظهوري الرسمي الأول سيكون عبر التلفزيون القومي

أكد الفنان الكبير أبو  عركي البخيت ولاءه للإذاعة القومية والتلفزيون القومي والمسرح القومي، وأشار إلى أن (الحيشان الثلاثة) القومية ملك للشعب السوداني الكريم.

وأعلن أبو عركي في إفطار رمضاني أقامه بمنزله وضم نخبة من الإعلاميين أن عودته للغناء عبر الأجهزة الإعلامية في الفترة المقبلة ستكون من خلال بوابة التلفزيون القومي الذي غنى فيه من قبل وأطل من خلال شاشته على المشاهد بالعاصمة والولايات وسيغني فيه من جديد مرحباً بالإدارة الجديدة للهيئة.

من جانبه أكد مدير هيئة الإذاعة والتلفزيون جمال الدين مصطفى الشيخ في تصريحات عقب الإفطار أن أبواب الهيئة خلال المرحلة المقبلة ستكون مفتوحة لجميع أهل الإبداع، وأن الهيئة هي الدار والمكان الطبيعي للمبدعين.

إفطار نخبة من الإعلاميين بمنزل الفنان أبو عركي البخيت

وقال الشيخ إن الفنان أبو عركي البخيت أحد الأعمدة الأساسية للدفع بالفنون للأمام وأنه يعد أنموذجاً للفنان السوداني المبدع الحقيقي صاحب القضية والرأي الواضح.

وأشار إلى أن الفنان ظل خلال السنوات الماضية متمسكا بقضيته ومؤمناً بها وأن صبره عليها محل إشادة وتقدير واحترام باعتبار أن الفنان بلا قضية ولا مسؤولية لا قيمة له.

وقطع جمال الشيخ بأن الفترة القادمة ستكون وفق رؤية جديدة مهنية ومختلفة تهتم بمجالات الآداب والثقافة والفنون التي تعتبر من أهم ممسكات الوحدة الوطنية والتي تم تجاوزها خلال حكم النظام السابق.

مشيراً إلى جهود لإعادة لجان الأشعار والألحان والنصوص وحفظ الحقوق الأدبية والمادية للرواد القدامي والأجيال اللاحقة من المبدعين.

وأشار إلى أنه زار دار مجلس المهن الموسيقية بأم درمان واستمع إلى مقترحاتهم حول الشراكة والتعاون والتطوير.

وقال المنتج بالتلفزيون القومي شكر الله خلف الله لموقع (خرطوم ستار) إن الفنان أبو عركي البخيت ظل دائماً يؤكد على أهمية التلفزيون القومي ودوره المهم في توحيد الوجدان السوداني ويشدد على أنه الأكثر تأثيراً ويفضله على الفضائيات الأخرى ويشدد على قوميته.

وقال الشاعر الغنائي وكبير المعدين بالفترات المفتوحة بالتلفزيون عبد الوهاب هلاوي لموقع (خرطوم ستار) إن الافطار بمنزل الفنان أبو عركي البخيت ظل لسنوات طوال المنبر المفتوح للنقاش حول القضايا الراهنة في مجالات الفنون والإعلام.

مضيفاً أن الإفطار الأخير شهده عدد من الإعلاميين وأصدقاء الفنان وتناول في جلسة ودية حافلة بالكرم السوداني ماضي وحاضر ومستقبل الأغنية السودانية وأهمية تواصل الأجيال في إعادة الغناء لمساره الطبيعي.

وقد شهد الإفطار من الزملاء الصحفيين محمد عبد الماجد، وهيثم كابو، وخالد فتحي.

 

المصدر: خرطوم ستار

اترك رد

X
X