رائج
الرئيس عمر البشير / مصدر الصورة: Omar al-Bashir

أمر طواريء يجرم تخزين العملة الوطنية

أصدر رئيس الجمهورية عمر حسن أحمد البشير أمر الطواريء رقم “6” بحظر وتخزين العملة الوطنية والمضاربة فيها.

ونص الأمر على حظر المضاربة في العملة الوطنية بغرض الاضرار بالاقتصاد الوطني، وعلى تخزينها خارج النظام المصرفي لغير الجهات المرخص لها بغرض المضاربة والاضرار بالاقتصاد الوطني.

وحظر أمر الطواريء على أي شخص حيازة أو تخزين عملة وطنية تجاوز المليون جنيه، وعلى أي شخصية اعتبارية تخزين أو حيازة عملة وطنية لا تتناسب وحجم نشاطها بحد أقصى لا يتجاوز خمسة مليون جنيه.

وحظر حيازة أو تخزين عملة وطنية مملوكة للغير بمقابل أو بغرض التحايل على القيمة المحظور تخزينها أوحيازتها بموجب هذا الأمر.

كما حظر أمر الطواريء الصادر من قبل الرئيس البشير تزييف العملات الوطنية والأجنبية أو حيازة أو نقل أو تخزين أي عملات مزيفة أو أي أدوات خاصة بتزييف هذه العملات، أو التحريض بأي وسيلة من الوسائل لتزييف العملة الوطنية أو عدم إيداعها لدى المصارف.

وحظر أمر الطواريء رقم 6 على جميع الجهات أو الأشخاص المرخص لهم بتقديم السلع والخدمات للجمهور رفض استلام المقابل ببطاقة الصراف الآلي أو الشيكات المصرفية أو المعتمدة، وعلى أي جهة أو شخص إجراء أي معاملة لتحويل عملة وطنية أو أجنبية أو استلام مقابلها خارج القنوات المصدق لها بذلك.

وحدد أمر الطواريء عقوبة كل من يخالف أحكام هذا الأمر عن طريق ارتكاب الفعل أو التحريض عليه أو المعاونة أو النقل. بجانب أي عقوبة منصوص عليها في أي قانون آخر، بالآتي:

السجن مدة لا تقل عن ستة أشهر ولا تزيد عن عشرة سنوات والغرامة، مصادرة الأموال وأماكن التخزين وأي وسيلة استخدمت في ارتكاب جريمة بالمخالفة لهذا الأمر.

المصدر: باج نيوز

اترك رد

X
X