رائج
وزير المعادن د. محمد أبو فاطمة / مصدر الصورة: سونا

وزير المعادن : الكفاءات السودانية (بالكوم)

قدرت وزارة المعادن أن الكميات التى تم استخراجها من الذهب خلال الأعوام الماضية بالآلاف من الأطنان . وكشف وزير المعادن د. محمد أبوفاطمة عن مقترح بإنشاء مدينة صناعية للحديد والنحاس.

وأكد الوزير على وجود مقترح آخر يهدف لإنشاء مصنع للأسمنت شمال مدينة بورتسودان بولاية البحر الأحمر في مساحة لا تتعدى الـ(5) كيلو متر مربع.

وكشف خلال مخاطبته حفل وداع المعاشيين واستقبال الموظفين الجدد الذي نظمته الهيئة الفرعية لنقابة العاملين أمس (الثلاثاء) أن كميات الجبص بلغت أكثر من مليار طن.

وبلغ احتياطي المعادن الزراعية (900) مليون طن -وفقاً للوزير- إلى جانب احتياطيات كبيرة من الثروات الصناعية الأخرى، كاشفاً في الوقت ذاته عن اكتشاف للنحاس في جبل “أوهير” بولاية البحر الأحمر تصل كمياته الى (5) مليون طن فقط تحتاج للعمل الجاد لاستخراجها وإنقاذ البلاد من ازمتها الراهنة.

مشيراً إلى أن الأزمة ليست أزمة موارد ولاbعقول، لافتاً إلى أن الكفاءات موجودة “بالكوم” على حد تعبييره لكنها تحتاج إلى تخطيط وتدريب وتنظيم.

مؤكداً أن المطلوب من وزارة المعادن تقييم الخامات الموجودة وعرضها بالصورة المطلوبة والسرعة المطلوبة كذلك، وأضاف أبوفاطمة موجها حديثة للعاملين بالوزارة.

قائلا : (ماعايزين ازدواجية في العمل ولا صراعات وإنما فقط العمل بروح الفريق لهذه البلاد، خاصة وأن كل الأنظار كلها مصوبة نحو وزارة المعادن).

داعيا للاستفادة من الموارد المعدينة الموجودة بالصورة المثلى وبأقل تكلفة.

من جهته دعا وزير الدولة السابق بوزارة النفط والغاز والمعادن الفريق شرطة عوض النيل ضحية العاملين إلى الوقوف صفاً واحداً مع الوزير الجديد د. محمد أبوفاطمة.

 

المصدر : إعلام وزارة المعادن

اترك رد

X
X