رائج
تعدين الذهب في السودان / مصدر الصورة: Dando Drilling International

المعادن: تعد بمعالجة أزمة الوقود بمناطق التعدين

كشف وزير المعادن جيولوجي مستشار د. محمد أبوفاطمة عن وضع معالجات وصفها بـ(السريعة) لحل أزمة الوقود التي يعاني منها قطاع التعدين بشقيه “التقليدي والمنظم “.

جاء ذلك استجابة لمناشدة المعدنين التقليديين والشركات في عدد من ولايات البلاد “القضارف، نهر النيل، الشمالية والبحر الاحمر”.

وطمأن الوزير العاملين في هذا القطاع بأن الوزارة وبتنسيق تام مع وزارة النفط والجهات ذات الصلة ستقوم بتوفير كل الكميات المطلوبة من الوقود لهذا القطاع حتى يقوم بما هو مطلوب منه لحل أزمة الوقود .

وزاد في حديثة  خلال برنامج التسليم والتسلم مع الوزير السابق جيولوجي مستشار أزهري عبد القادر بمقر الوزارة اليوم (الإثنين): “نطمئن إخوانا المعدنين وأصحاب الشركات الذين يعملون في قطاع التعدين بأننا سوف نقوم بمعالجات سريعة لتجاوز أزمة الوقود البسيطة”.

مشيراً إلى أن هناك وعد كبير من وزارة النفط لتوفير كل ما هو مطلوب، وأكد أبوفاطمة أن فصل الوزارة جاء بغرض الإسراع في أداء المهام.

وأشار إلى أن أهم ما تم الحديث حوله هو ضرورة المحافظة على أرواح المعدنين الذين يعملون في التعدين التقليدي ويعانون من بعض الحوادث، والبدأ في هذا الاتجاه بعمل إرشادي وتوعوي كبير لهذه الفئات.

كما تم الحديث عن هيكلة الوزارة حتى تقوم بالمهام التي أوكلت لها في حكومة المهام الحالية إلى جانب الاهتمام بزيادة الإنتاج والإنتاجية وتوفير المعينات لتوطين صناعة التعدين وإحلال الواردات خاصة في المعادن الصناعية التي قال إنها تتوفر بكميات كبيرة.

 وكشف الوزير في الوقت ذاته عن اتجاه لمراجعة الاتفاقيات الموقعة مع شركات الامتياز لتعظيم عائدات البلاد من المنتجات المعدنية خاصة الذهب والمعادن الأخرى.

في غضون ذلك أوصى وزير النفط والغاز والمعادن السابق جيولوجي مستشار أزهرى عبدالقادر بضرورة العمل على المحافظة على سلامة أرواح المعدنين التقليديين، داعياً الوزير الجديد إلى ضرورة الإسراع في عقد اجتماع المجلس الأعلى للتعدين في أقرب وقت.

 

المصدر: خرطوم ستار

اترك رد

X
X