رائج
فرنسا تُنفذ مشروعاً لتدريب الأساتذة بالجامعات السودانية
السفيرة الفرنسية بالسودان إيمانويل بلاتمان المصدر: دبنجا سودان

فرنسا بصدد تنفيذ مشروع لتدريب الأساتذة بالجامعات السودانية

كشفت السفيرة الفرنسية بالخرطوم إيمانويل بلاتمان، عن خطة انتهجتها السفارة في الأونة الأخيرة تقضي بتنفيذ المرحلة النهائية لمشروع تدريب أساتذة اللغة الفرنسية بالجامعات السودانية.

واكدت بلاتمان على أن العام 2019 يمثل آخر فترة للمشروع بالتدريب الفعلي لأكثر من 45 مُدرِّساً بأقسام اللغة الفرنسية بجامعات: (الخرطوم، السودان، الجزيرة، الدلنج، ونيالا).

ولفتت بلاتمان إلى أنّ مدة التدريب سوف تكون 240 ساعة مقسمة على أيام مختلفة في الأسبوع، وأضافت بأن المشروع يُعد ضمن برامج التعاون بين السودان وفرنسا في الجوانب الأكاديمية، والتي تعمل حكومة البلدين على تطويرها بشكل أكبر في مقبل الأيام .

وقالت بلاتمان بأن هناك رغبة كبيرة لدراسة اللغة الفرنسية بالسودان، وأن حوالى خمسة آلاف طالب يدرسون اللغة بالمراحل الثانوية في المدارس المختلفة بالعاصمة والولايات، كما أن هناك 25 ألفاً بالجامعات والمركز الثقافي الفرنسي بالخرطوم والولايات.

وفي السياق نفسه، أوضح مدير جامعة السودان المستضيفة لأعمال التدريب أ.د. راشد أحمد حسين، عن أن المشروع يأتي بتمويل مُتعدّد الأطراف بدأ في العام 2016 وتستضيفه جامعته.

وأضاف: “تم اعتماد 44 مُقرّراً للفرنسية بالجامعات السودانية، منها 14 يدرس لأول مرة، وكشف أنه منذ بداية المشروع تم استقبال 18 بعثة تدريب فرنسية”.

وأشار حسين لوجود 30 قسماً بجامعات البلاد تُدرّس الفرنسية، وتابع أن المشروع تمّ في إطار اتفاقية بين جامعة السودان والوكالة الجامعية الفرانكفونية والسفارة الفرنسية.

تجدر الإشارة إلى أن المركز الثقافي الفرنسي يولي اهتماماً كبيراً بالثقافة السودانية في سبيل التواصل بين شعبي البلدين وفقاً لإفادة سابقة أدلى بها مدير المركز (فابريس مونجيا) لـ(خرطوم ستار ) .

 

المصدر: الشروق

اترك رد

X
X