رائج
نجما الكويديا جمال عبد الرحمن ومحمد جلواك / مصدر الصورة: يوتيوب

جلواك وجمال عبد الرحمن.. موسم الهجرة إلى أمريكا

اتجه مؤخراً عدد من نجوم الدراما السودانية للهجرة إلى الولايات المتحدة الأمريكية وكان آخرهم نجم الكوميديا محمد جلواك وجمال عبد الرحمن.

وسبقهم إلى الإقامة هناك في إحدى المقاطعات الأمريكية قبل عدة سنوات نجم تيراب الكوميديا ونجم قناة الشروق الكوميديان محمد موسى (الشروق مرت من هنا).

ويقيم محمد موسى هو وأسرته في الولايات المتحدة لكنه ظل من حين لآخر يزور السودان، ومن ثم يعود إلى بلاد العم سام مرة أخرى.

الجدير بالذكر أن معظم نجوم الكوميديا المهاجرين اختفوا فجأة من الساحة الفنية، حيث ظلو مواصلين نشاطهم وبدون مقدمات غادروا البلاد ثم ظهروا كمهاجرين في الولايات المتحدة الأمريكية.

وكان الكوميدان محمد جلواك قد تسلق سلم الشهرة ونال إعجاب فئات مقدرة من الشعب السوداني وذلك نتيجة عدم تكلفه وتعاطيه التلقائي مع المواقف ببساطة.

كما نالت تسجيلات جلواك من العاصمة الفرنسية باريس، خلال عيد الأضحى المبارك تفاعلاً كثيفاً على قنوات التواصل الاجتماعي، حيث ظهر في أحد الفيديوهات التي بثها في صفحته على “تويتر” وهو يصيح بالقرب من محطة المترو منادياً الركاب بالإسراع والركوب قبيل مغادرة القطار.

بدوره أعلن الممثل جمال عبد الرحمن الشهر الماضي عن اعتزاله العمل الفني من خلال رسالة بعث بها إلى جمهوره، عبر مقطع فيديو، بثه على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك.

قبل أن يعود ويعلن استعداد فريق مسرحية (ملف سري) عن انطلاقة  عروض المسرحية بمنطقة واشنطن الكبرى بالولايات المتحدة الأمريكية.

المصدر: المجهر السياسي

اترك رد

X
X