رائج
حارس البلوز كيبا يتلقى العقوبة بعد رفضه التبديل / مصدر الصورة: ديلي ميل

المتمرد كيبا ينال عقوبة قاسية من إدارة البلوز

فرضت إدارة نادي تشيلسي الإنجليزي عقوبة مالية على حارس مرمى الفريق الأول، كيبا أريزابالاجا، لما بدر منه من تصرفات بنهائي كأس الرابطة الإنجليزية للمحترفين “كاراباو” أمام مانشستر سيتي يوم الأحد الماضي والذي أقيم على أرضية ملعب ويمبلي بلندن.

وفاز مانشستر سيتي بالكأس للمرة السادسة في تاريخه والثانية توالياً، بعدما انتصر بفضل ركلات الجزاء الترجيحية والتي آلت إليها الأمور بعد انتهاء الوقتين الأصلي والإضافي بالتعادل السلبي.

المباراة شهدت على حدثاً مثيراً للجدل في آخر دقائقها بين مدرب تشيلسي، ماوريسيو ساري، وحارس مرماه كيبا أريزابالاجا، عندما أراد المدرب الإيطالي إشراك الحارس الاحتياطي ويلي كاباييرو ليتصدى لركلات الجزاء بدلاً من المرهق كيبا والذي خاص 120 دقيقة، بيد أن الحارس الشاب والذي تلقى العلاج لتوه رفض الإذعان والخروج من الميدان.

تحوّل الأمر إلى شد وجذب وصيحات بين اللاعب والمدرب، وفي الأخير رفض كيبا الخروج بشكل قاطع ليستمر في الملعب وسط غضب شديد من ساري الذي كاد يترك الملعب ويتوجه إلى غرف خلع الملابس.

ماوريسيو ساري لحظة رفض كيبا للتبديل / مصدر الصورة: إندبينديت

الحارس الإسباني (24 عامًا) قال عقب المباراة إنه كان بحال جيد ولم يكن هناك حاجة لخروجه وهو ما كان يريد إيصاله للمدرب بصيحاته، مؤكدًا أن رفضه التغيير كان لذلك السبب وأنه يكن لساري كل الاحترام.

بيد أن إدارة تشيلسي قامت بعقاب اللاعب بخصم 225 ألف جنيه إسترليني، وهو قيمة راتبه الأسبوعي، حيث سيتم التبرع المال المخصوم بشكل تلقائي إلى مؤسسة تشيلسي.

المصادر القريبة من الفريق قالت إن المدرب ماوريسيو ساري قام باستبعاد اللاعب من التدريبات الجماعية في اليوم التالي للمباراة.

وقال مدرب الفريق السابق جوزيه مورينيو عن هذه الواقعة، “أعجبني ما قام به الحارس ومحاولته إظهار شخصيته وكسب ثقة زملاءه، لكن ما لم يرق لي هو وضعه لمدربه والطاقم الفني في موقف ضعف”.

 

المصدر: يورو سبورت

اترك رد

X
X