رائج
المطربة ومقدمة البرامج مي عمر / مصدر الصورة: نخبة السودان

صحيفة: نجمة نجوم الغد مي عمر خارج الشبكة الإبداعية

افتقدت الأوساط الإبداعية منذ فترة طويلة الإعلامية الشابة نجمة نجوم الغد مي عمر ، أحد أبرز الوجوه التي أطلت عبر قناة النيل الأزرق الفضائية في فترة سابقة.

وأوضحت صحيفة (المجهر السايسي) الصادرة صباح اليوم الإثنين أن مي عمر وجدت قبولاً كبيراً خلال ظهورها عبر برنامج نجوم الغد، ثم ظهورها اللافت عبر تجربتها في التقديم البرامجي في ذات المحطة (النيل الأزرق).

وأضافت أنها ظهرت كأصغر المذيعات ومقدمات البرامج عمراً، ولفترة طويلة لم تعد النجمة مي عمر تظهر على المسرح الغنائي وحتى داخل ستديو البرامج.

وظلت خارج الشبكة الإبداعية -تواصل الصحيفة- الأمر الذي وضع الكثير من الاستفهامات حول غيابها. وتسائلت الصحيفة: هل يا ترى غابت من الأوساط الإبداية بسبب الزواج؟، والذي وبحسب الصحيفة أضحى السبب الرئيسي في غياب الكثير من المطربات، مثل “عافية حسن، وأسرار بابكر”، أم أنها انشغلت في مهنة الطب التي تتطلب التفرغ للمرضى.

تجد الإشارة إلى أن مي عمر أنهت دراسة طب الأسنان، وكان آخر ظهور لها في أثناء مراسم زواجها العام الماضي 2018م، وسط أجواء احتفالية وصفت بالمخملية على الرغم من نوعية الحضور المشارك في الحفل، حيث اشتملت مراسم الزواج على دعوة مختصرة من أهل الزوج والزوجة واقتصرت المناسبة على التمثيل النسائي فقط أي دون حضور الرجال.

حيث اشتهرت مي عمر كمطربة عبر ترديد الروائع الغنائية لرواد الأغنية السودانية، وتفوقت بشكل كبير في ترديد أغنية (أغلى من عينيا وأحلى من ابتسامة) رائعة الفنان عبد الكريم الكابلي، و(من الأعماق ياحبيبي يا غالي) رائعة الفنان القدير صلاح مصطفى.

المصدر: صحيفة المجهر

اترك رد

X
X