رائج
خطوط المواصلات داخل السوق العربي / مصدر الصورة: Picfair

خطوط غريبة للمواصلات داخل محيط السوق العربي

ظهرت في الآونة الأخيرة في السوق العربي بمساحته المحدودة، وانتشرت بصورة لافته مجموعة من خطوط المواصلات الداخلية (داخل حدود السوق).

ومن أبرز هذه الخطوط، خط المواصلات الرابط بين (موقف كركر) وموقف شروني، وتعمل فيها بصات الوالي خاصة المزدوجة المعروفة (بالأوكورديون).

وهناك خط مواصلات من مدخل كبري الحرية من الاتجاه الشمالي ينقل المواطنين إلى مستشفى الشعب ومستشفى الخرطوم، وتعمل فيها عربات الأمجاد (طرحة).

وفي ذات المكان يوجد خط مواصلات من كبري الحرية إلى مول الواحة بوسط الخرطوم، تعمل فيها أيضا عربات الأمجاد، بالإضافة إلى خط المواصلات من مباني (القمسيون الطبي) وتنتهي عند مركز السجل المدني، الواقع بالخرطوم شرق غرب شارع المك نمر.

وأكد عدد من المواطنين أهمية هذه الخطوط لتسهل حركة التنقل داخل السوق العربي الذي توجد فيه الكثير من الخدمات التي يحتاجها المواطن بصورة مستمرة.

وقال المواطن “حسن التاي” إن هذه الخطوط داخل السوق العربي توفر للمواطنين الكثير من الوقت والجهد والكثير من المال الذي ينفق في سيارات الأجرة.

وأما “سامي يوسف” الذي يعمل في سوق الهواتف المحمولة بعمارة السلام، يرى أنه هذه الخطوط القصيرة تشجع على الكسل والخمول، كما تشجع أصحاب المركبات لاستغلال المواطنين.

ويضيف يوسف أنه لا يرى المواقع التي تصل إليها هذه الخطوط في حوجه إلى استخدام وسائل النقل، وحجم المسافة التي سوف تقطعها إلى هذه المواقع يمكن سيرها بالأقدام بسرعة وبدون جهد أو تعب، لأنها جميعها أماكن قريبة جداً، ولا تحتاج إلى وسيلة نقل داخل السوق العربي.

المصدر: صحيفة المجهر

اترك رد

X
X