رائج

هل توجد بشحنات الدقيق المصري مواد مسرطنة ؟

نفت الهيئة السودانية للمواصفات والمقاييس ما تناقلته وسائل التواصل الاجتماعي بدخول شحنة دقيق قمح هدية مقدمة من جمهورية مصر العربية بدون أي إجراءات فنية.

وبحسب وكالة السودان للأنباء قال المدير العام للهيئة السودانية للمواصفات والمقاييس د. عوض محمد أحمد سكراب إن شحنة دقيق القمح القادمة من مصر تمت إجراءاتها بواسطة الجمارك بما يعرف بفحص الموقع (أورنيك 10) واستناداً إلى ذلك تم حجزها بالمخازن والتحفظ عليها بالتعاون مع الجهات الأمنية.

وسحبت عينات بواسطة الهيئة بغرض إجراء التحاليل وفقاً لمتطلبات المواصفة القياسية الخاصة بدقيق القمح شاملة الملوثات وكل الاختبارات المتعلقة بالصحة والسلامة بما في ذلك الفطريات، ولن يسمح بالتصرف فيها إلا بعد ظهور نتائج تحليل العينات والتأكد من خلوها من أي ملوثات ومطابقتها للمواصفات.

كما نوه المدير العام للهيئة إلى أن الصورة المتداولة عبر وسائل التواصل الاجتماعي لعبوة 2 كيلو دقيق ليست لها علاقة بالرسالة الواردة من مصر، وإنما هي رسالة سابقة وردت هدية من جمهورية روسيا وخضعت لإجراءات الفحص والتحليل عبر مختبرات الهيئة وثبتت مطابقتها للمواصفات القياسية.

وقد تمت ترجمة بطاقة البيان على العبوة ووجدت مطابقة لمطلوبات مواصفة بطاقة البيان، وأنه في حال الهبات يسمح بالكتابة بأي لغة في ظل ظروف اقتصادية معلومة للجميع.

وطمأن سكراب المستهلكين أن الهيئة السودانية للمواصفات والمقاييس تعمل وفق منظومة عمل دقيقة ومرجعيات فنية وأنها ستظل عيناً ساهرة وأمينة على حمايته والاقتصاد الوطني، مطالباً بعدم الانسياق وراء الشائعات وعدم تخويف المستهلكين ببث رسائل سالبة وغير مسنودة بمصداقية أو دلائل علمية.

وكان رواد مواقع التواصل الإجتماعي قد تداولوا  اخبارا وصورا تحذر من وجود دقيق به مواد مسرطنة في السودان وصل الى البلاد من جمهورية مصر العربية .

 

المصدر/سونا

اترك رد

X
X