رائج
صراع تكتيكي متجدد بين جوارديولا وكلوب

جوارديولا وكلوب .. معركة تكتيكية متجددة

يستضيف مانشستر سيتي فريق ليفربول اليوم الخميس في مباراة قد تكون حاسمة في تحديد هوية بطل الدوري الإنجليزي هذا الموسم، فكيف سيدخل جوارديولا وكلوب المباراة من الناحية التكتيكية؟

الأسلوب

أسلوب جوارديولا لا يتغير سواء كان ذلك في برشلونة وبايرن ميونيخ والآن مانشستر سيتي، بيب يحب أن يكون فريقه سريع الحركة، وأن يسيطر على الكرة لأطول وقت ممكن، إضافة إلى ضمان المتعة، من دون الكرة، يتوقع أن يضغط بيب على ليفربول من أجل استعادة الكرة بأسرع وقت ممكن.

يشارك جوارديولا وكلوب في العديد من الأفكار التدريبية وعبر أسلوب “جيجن بريس”، الذي يعرف بأنه استعادة الكرة بأسرع وقت ممكن بعد فقدانها بدلاً عن الرجوع للخلف وانتظار الخصم.

سبب الألماني الكثير من المشاكل للفيلسوف الإسباني بل وتفوق عليه في المواجهات المباشرة.

الشكل الحالي

يمكن لمواجهة الفريقين أن تحسم بشكل كبير هوية البطل هذا الموسم،  السيتي الذي مر بفترة صعبة مع  ثلاثة هزائم في المباريات الأخيرة، بما في ذلك هزيمة  صادمة بملعبهم أمام كريستال بالاس، جعلت ليفربول كلوب ينقض على الصدارة بل ويوسع الفارق إلى سبع نقاط كاملة.

وبالرغم من ذلك نجح فريق مدينة مانشستر في العودة لسكة الانتصارات في الجولة الماضية عندما حقق الفوز على ساوثهامبتون.

فان دايك ورحيم ستيرلنغ في لقاء مانشستر سيتي وليفربول بدوري الأبطال 4 أبريل 2018 / مصدر الصورة: Sporting Life

بالنسبة لكلوب ففريقه يمر بفترة رائعة ، حيث لم يخسر الريدز في 20 مباراة، بل ونجح في تحقيق فوز كبير على أرسنال بخماسية في الجولة الماضية.

وسيكون  الفوز مهماً للغاية لرجال  كلوب حيث يمكن  أن يمدّهم  بفارق مريح يصل إلى  10 نقاط، ويضعهم في موقع قيادي لأول لقب في الدوري الممتاز منذ موسم 1989-1990

المواجهات السابقة

فاز كلوب بأكثر من نصف لقاءاته مع جوارديولا على مر السنين – ثمانية من 15 مباراة ، لا يوجد مدرب آخر واجه جوارديولا نجح في التفوق عليه في المواجهات المباشرة أكثر من كلوب.

بكل تأكيد أسلوب كلوب، متشابه جداً في العديد من الطرق مع جوارديولا، ففي الموسم الماضي تفوق ليفربول ذهاباً وإياباً على السيتي بدوري الأبطال مما وضع حداً لأحلام بيب في التتويج بالبطولة الأوروبية الأعرق.

كان السيتي أمام فرصة ذهبية  لتحقيق الفوز على ليفربول بملعب الأنفيلد، لكن رياض محرز أهدر بغرابة ركلة جزاء في الدقائق الأخيرة من المباراة.

رياض محرز يهدر ركلة الجزاء في مواجهة الفريقين الموسم الماضي / مصدر الصورة: Evening Standard

سيكون هذا صراعاً قوياً بين أفضل فريقين في كرة القدم الإنجليزية حالياً، ومن المهم أن نضع في اعتبارنا أنه يجب أن يكون كلاسيكيا في مانشستر، حيث  يركز كلا الفريقين على لعب كرة القدم الجميلة والمثيرة.

وسيكون الصراع مستمراً بين جوارديولا وكلوب لمحاولة فرض الهيمنة وإثبات الذات والأفكار التكتيكية أيهما أنجح.

 

المصدر: خرطوم ستار / أحمد بريمة

اترك رد

X
X