رائج
صورة توضيحية لكاميرات رقابة / مصدر الصورة: Jooinn

4 آلاف كاميرا في الخرطوم للرقابة الأمنية

تعتزم العاصمة السودانية الخرطوم تركيب 4 آلاف كاميرا مراقبة تساعد على العمل في الجانب الأمني والجنائي، وتتيح إمكانية أكبر لمساعدة الجهات الأمنية على الاستقرار وخفض الجريمة

جاء ذلك على لسان والي الخرطوم الفريق أول شرطة هاشم الحسين، الذي أكد على أهمية استخدام التقنية في لحفظ الأمن والاستقرار وتقديم الخدمات.

وتواجد الوالي داخل غرفة المراقبة بقسم شرطة الدرجة الأولى بالعمارات، من أجل الوقوف على استمرار عملية التأمين في فترة أعياد الأعياد بمناسبة الاستقلال ورأس السنة الميلادية.

بحضور الفريق شرطة حقوقي بابكر أحمد الحسين، نائب المدير العام لقوات الشرطة، ومعتمد المحلية ومدير شرطة الولاية. واطمأن الوالي على الموقف الأمني، ومدى التأمين من قبل الشرطة والأجهزة الأمنية المختلفة.

وكشف الفريق شرطة حقوقي بابكر أحمد الحسين نائب المدير العام، عن خلو سجلات الشرطة من البلاغات المزعجة خلال فترة الاحتفالات برأس السنة الجديدة وأعياد الاستقلال.

وأوضح أن “الأمن مسؤولية الجميع” وعلى أفراد الشرطة والمجتمع ككل القيام بدورهم حفاظاً على الممتلكات العامة والخاصة.

وتأتي هذه الخطوة في ظل وجود حالة من الاضطراب تشهدها العاصمة السودانية الخرطوم في الأيام الماضية على إثر احتجاجات شعبية نتيجة الأوضاع الاقتصادية التي تمر بها البلاد.

وكانت الخرطوم وبعض المدن السودانية أعلنت عن توقف الدراسة بالمدارس والجامعات إلى أجل غير مسمى، إلى حين هدوء الأوضاع.

وأدت الاحتجاجات إلى سقوط ضحايا وجرحى من قبل المواطنين والقوات النظامية، بحسب إحصاءات رسمية فقد بلغ عدد الضحايا 19 مواطناً سودانياً.

وأكد الناطق الرسمي باسم قوات الشرطة اللواء شرطة د. هاشم علي عبدالرحيم، هدوء الأحوال الأمنية، الثلاثاء، بكل ولايات السودان بما فيها ولاية الخرطوم، حيث لم تشهد أي أحداث غير طبيعية.

 

المصدر: شبكة الشروق

اترك رد

X
X