رائج
الورقة فئة الخمسون جنيه مصدر الصورة: سودان موشن

نائبة برلمانية تطالب بتغيير فئة ال 50 جنيه

طالبت نائبة برلمانية سودانية اليوم الأربعاء بتغيير العملة فئة ال50 جنيه، وذلك لإعادة مدخرات المواطنين إلي النظام المصرفي مرة أخري

وقالت النائبة، إشراقة حسن، خلال مداولات البرلمان حول أداء وزارة المالية والتخطيط الاقتصادي:

“إن أزمة السيولة تسببت في انعدام ثقة المواطنين في النظام المصرفي، الأمر الذي تسبب في خروج الكتلة النقدية خارج الصرافات” .

وعبرت عن سخط كثير من المواطنين من قطاع البنوك في الأونة الاخيرة، كما حذرت من عمليات ربوية في الأسواق بتسليع النقود .

يذكر أن التضخم في البلاد وصل إلى حدود 68% في ظل ارتفاع وتصاعد مستمر في أسعار السلع والخدمات وعدم ضبط الرقابة علي الأسواق .

ينتظر السودانيون في الأونة الأخيرة ساعات طويلة يومياً أمام نقاط الصراف الآلي، طلمبات الوقود، والمخابز وغيرها من الأماكن .

وأشارت إشراقة إلى أن حريق سوق أم درمان وتلف كميات كبيرة من الأموال يدل على وجود الأموال خارج النظام المصرفي .

فيما تساءلت: “لماذا لم نستبدل العملة فئة 50 جنيه بورقة جديدة لإعادة ثقة المواطن في النظام المصرفي وجلب الكتلة النقدية خارج النظام المصرفي” .

وفي ذات الإتجاه حذر النائب العام لجمهورية السودان اليوم عمر أحمد محمد من التعامل مع فئة الخمسون جنيهاً والتأكد من عدم تزويرها .

وأضاف في تصريح لوكالة الأنباء (سونا) عن ضبط إثنين من المتهمين أثناء قدومهما باحدى السفريات من جمهورية مصر العربية عبر معبر أرقين وبحوزتهما مبلغ 315 الف جنيه من العملة المزيفة فئة الخمسين جنيهاً .

وأضاف في تصريح لوكالة السودان للأنباء، أن المتهمين سجلا إعترافات قضائية بذلك، واشارا إلى أن هناك مبالغ تقدر بمئات الملايين من فئة الخمسين جنيه تم تزويرها .

المصدر: باج نيوز

اترك رد

X
X