رائج
دول تحاول اختراق العديد من المؤسسات السودانية عبر الهاكرز مصدر الصورة: مدونة المحترف

دول تستهدف النيل من السودان عبر ال(هاكرز)

تسعي بعض الدول للنيل من سمعة البلاد عبر تهكير  بعض من المواقع الإلكترونية، وهو الامر الذي يتنافي مع السياسات الدولية الرامية إلي الحد من أنتشار الهاكرز عبر العالم عن طريق تغليظ العقوبات للحد من مثل هذه الجرائم

وحسب ما ورد علي لسان المدير العام للمركز القومي للمعلومات سؤدد محمد فأن بعض الدول تستهدف النيل من السودان عبر ال(هاكرز)، كما أن مجمل الساعات التي يقضيها الهاكرز أسبوعيا في الوصول إلي حسابات سودانية يصل إلي نحو 1400 محاولة .

ونبه إلي أن أختراقات الهاكرز تتمثل بشكل خاص في الجهات والمؤسسات الحكومية وهذا مما لا شك فيه يعتبر عمل ممنهج من أجل تدمير سمعة البلاد والمؤسسات المختلفة في البلاد .

كما أن موقع التقديم الإلكتروني للجامعات السودانية يعتبر من أكثر المواقع التي يتم التركيز عليها من قبل الدول التي تستهدف تهكير هذه المواقع السودانية .

ولفت سؤدد محمد إلي أن جرائم الهاكرز من شأنها أن تعمل علي تغيير الكثير من البيانات وفي المواقع المختلفة في حالة الاختراق الكامل، واصفاً في نفس الوقت بأن قانون مكافحة جرائم المعلوماتية صارم للغاية فيما يتعلق بجرائم الاختراق .

و وصف نائب المدير العام للمركز القومي للمعلومات بأنه لا بد من وجود عقوبات صارمة من أجل مواجهة مثل هؤلاء الهكرز .

يذكر أن العقوبات في قانون جرائم المعلوماتية قد تتجاوز ال15 عاماً في السجن، وهو الأمر الذي قد يواجهه أي متلاعب في تهكير المواقع الإلكترونية المختلفة .

المصدر: صحيفة الجريدة

اترك رد

X
X