رائج
الداعية السوداني د. عبدالحي يوسف / مصدر الصورة: السودان اليوم

داعية سوداني يدعو السُلطات لإعادة النظر في السياسات الاقتصادية

وجه داعية سوداني شهير النصح إلى السلطات من أجل إعادة النظر في السياسات الاقتصادية المتبعة بالآونة الأخيرة في ما يتعلق بتحجيم السيولة بالبنوك

وتحدث الدكتور عبدالحي يوسف في خطبة الجمعة، 23 نوفمبر، بمسجد خاتم المرسلين بحيّ جبرة بالخرطوم، مفيداً أن تعامل الحكومة مع أزمة السيولة الأخيرة وتحجيمها الأموال في البنوك المختلفة، جعلت ضعاف النفوس يتعاملون جهاراً نهاراً بطريقة ربوية.

وأبان الداعية الإسلامي أن هنالك الكثير من الناس لم يتمكنوا من سحب أموالهم التي أودعوها البنوك، الأمر الذي تسبب في حدوث ضائقة عند الكثيرين، ولم يتمكنوا من سد احتياجات ضرورية.

وشن يوسف هجوماً لاذعاً على الذين يتعاملون بالربا مستغلين حوجة الناس لصرف الشيكات، حيث تحدث قيمة ربحية مقابل توفير قيمة الشيك.

واصفاً ذلك بالربا في وضح النهار، وفيه تحذير شديد اللهجة من الله ورسوله على أصحاب الربا بإيذان الحرب عليهم.

كما حذر الدكتور عبدالحي يوسف، بحسب ما نقلته صحيفة الصيحة، الصادرة صباح اليوم السبت 24 نوفمر، من خطورة وحرمة ربا الديون، مستشهداً بحديث الرسول صلى الله عليه وسلم أن للربا 73 باباً أيسرها مثل أن ينكح الرجل أمه.

وختم خطبته بالتشديد على أن درهم واحد من الربا أشد من 63 زنية كما قال رسولنا الكريم في الحديث الصحيح.

 

المصدر: صحيفة الصيحة

اترك رد

X
X